Accessibility links

logo-print

المصريون يتوافدون على التحرير استعدادا لمليونية "شكرا عودوا إلى ثكناتكم"


يستعد ميدان التحرير لاستقبال آلاف المتظاهرين من أجل المشاركة في مليونية الجمعة بعنوان "شكرا عودوا إلى ثكناتكم" والتي دعا إليها عدد من الحركات، وائتلافات الثورة للمطالبة بإلغاء حالة الطوارئ، ورفض المحاكمات العسكرية للمدنيين، وتحديد فترة زمنية لانتقال السلطة إلى المدنيين.

هذا وأعلنت القوى السياسية التي اجتمعت مع المجلس العسكري من أجل تعديل قانون الانتخابات عدم مشاركتها في هذه التظاهرة.
كما أعلنت الجبهة السلفية تراجعها عن المشاركة في مظاهرة الجمعة، إلا أنها أكدت على مطالبها لاسيما إلغاء قانون الطوارئ وجدولة الانتخابات حتى يتم تسليم السلطة للمدنين بحلول عام 2012 ووقف محاكمة المدنين أمام المحاكم العسكرية وإلغاء نسبة الفردي في قوائم الانتخابات.

وكانت حملة الدعاية للمليونية والتي تنظمها الهيئة العليا لشباب الثورة وتضم عددا من الائتلافات والحركات الثورية، قد انطلقت يوم الثلاثاء الماضي.
انتقال السلطة لحكومة مدنية

إلى ذلك، نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن سفيرة الولايات المتحدة في القاهرة آن باترسون قولها إنها لا تعتقد بصراحة أن المجلس العسكري الحاكم في مصر يعلم هو ولا أي أحد آخر الوقت الذي سيقوم فيه بنقل السلطة لحكومة مدنية.
وأضافت باترسون أن مسألة نقل السلطة للمدنيين وإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية كلها أمورٌ كانت محاطة بالشكوك منذ البداية، خاصة وأن القرارات يتم اتخاذها يوما بيوم دون تخطيط مسبق.
XS
SM
MD
LG