Accessibility links

logo-print

الناشطة اليمنية توكل كرمان من بين ثلاث نساء يفزن بجائزة نوبل للسلام


أعلنت لجنة جائزة نوبل فوز الناشطة اليمنية في حركة الربيع العربي توكل كرمان ورئيسة ليبيريا الين جونسون سيرليف و"المناضلة من اجل السلام" الليبيرية ليما غبويي بجائزة نوبل للسلام للعام 2011.

وقال رئيس لجنة الجائزة في اوسلو إن النساء الثلاث كوفئن على "نضالهن السلمي من اجل ضمان الأمن للنساء وحصولهن على حقوقهن للمشاركة الكاملة في عملية بناء السلام".

وأضاف ثوربورن ياغلاند "لا يمكننا تحقيق الديموقراطية والسلام الدائم في العالم إلا إذا حصلت النساء على الفرص نفسها التي يحصل عليها الرجال للتأثير على التطورات على جميع مستويات المجتمع".

كرمان: الجائزة انتصار للثورة اليمنية

هذا وقد أكدت الناشطة اليمنية توكل كرمان أن الجائزة تشكل انتصارا للثورة اليمنية. وقالت توكل كرمان المولودة عام 1979 في تعز، "هذه الجائزة انتصار للثورة اليمنية والطابع السلمي لهذه الثورة" التي انطلقت في مطلع 2011 للمطالبة بالإصلاحات وبتنحي الرئيس علي عبدالله صالح. وقالت قبل ذلك إنها تهدي الجائزة إلى "كل شباب الربيع العربي والمرابطين في ساحات اليمن".

وائل غنيم: فخور بفوز كرمان

وقال الناشط المصري وائل غنيم، الذي كانت التكهنات تشير إلى احتمال فوزه بجائزة نوبل للسلام هذا العام تقديرا لدوره في الثورة المصرية، انه "فخور" بفوز اليمنية توكل كرمان بجائزة نوبل للسلام.

وقال غنيم في تعليق مقتضب على شبكة تويتر "مبروك لتوكل كرمان فوزها المستحق بنوبل، كعربي فخور بفوزها".

وأضاف "جائزتنا الكبرى جميعا أن تكون دولنا أكثر ديموقراطية واحتراما لحقوق الإنسان".

إسراء عبد الفتاح: مبروك لتوكل

وأكدت أسراء عبد الفتاح التي كانت تذكر أيضا بين الشخصيات المرشحة للفوز بالجائزة مع احمد ماهر لدورهما في تأسيس حركة 6 ابريل التي شاركت في إطلاق الدعوة للثورة المصرية، "مبروك لتوكل والمرأة العربية فوزها بنوبل للسلام".

وأضافت في تعليق على تويتر"اشعر بكل الفخر لفوز الشباب العربي والمصري لمجرد ترشحهم وربنا يقدرنا لنحقق لمصر ما هو أكثر من أي جائزة".

وقالت حركة 6 ابريل في تعليق على شبكة فيسبوك إنه "في إطار انبهار الغرب بربيع الثورات العربية فازت الناشطة اليمنية توكل كرمان بجائزة نوبل للسلام تقديرا لجهودها لنصرة المرأة والحرية والسلام".
XS
SM
MD
LG