Accessibility links

logo-print

بابل بحاجة إلى نشر قطعات عسكرية في بعض المناطق



قال رئيس مجلس محافظة بابل كاظم تومان إن الحكومة المحلية أجرت تغييرات إدارية في قيادات الأجهزة الأمنية قبل وقوع التفجيرات الأخيرة في المحافظة.

وأشار تومان في حديث لـ"راديو سوا" إلى حاجة الأجهزة الأمنية في بابل إلى قوات عسكرية إضافية لنشرها في المناطق الواقعة شمال من مدينة الحلة، إضافة إلى حاجتها للدعم اللوجستي.

وحمّل رئيس مجلس محافظة بابل ديوان المحافظة مسؤولية تأخر مشروع نصب كاميرات مراقبة في عموم المحافظة.

يشار إلى أن محافظة بابل شهدت الشهر الماضي العديد من التفجيرات بسيارات ملغمة وعبوات ناسفة استهدف بعضها مطاعم شعبية ومجلس عزاء، وأوقعت عشرات القتلى والجرحى.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بابل حسين العباسي:
XS
SM
MD
LG