Accessibility links

منع عرض فيلم إيراني في مهرجان بيروت


أعلنت إدارة مهرجان بيروت الدولي للسينما الأحد أن سلطات الرقابة في لبنان طلبت منها سحب فيلم وثائقي للمخرج الإيراني نادر داودي من البرنامج، فيما منعت إيران المخرج من التوجه إلى لبنان.

وقالت مديرة المهرجان كوليت نوفل إن سلطات الرقابة في لبنان طلبت يوم الجمعة الماضي مشاهدة الفيلم الإيراني الذي يحمل عنوان "الأحمر والأبيض والأخضر" قبل عرضه، ثم أبلغت الإدارة بسحبه.

وأضافت نوفل أن إدارة المهرجان علمت الأحد أن داودي لن يسمح له بالسفر إلى لبنان.

والفيلم من إنتاج عام 2010 وكان مقررا عرضه في إطار فئة "فيلم وثائقي من الشرق الأوسط"، ويتناول الأحداث العنيفة التي طبعت الأسابيع الثلاثة قبل إعادة انتخاب الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في يونيو/حزيران 2009.

يشار إلى أن أعمال مهرجان بيروت الدولي للسينما تستمر حتى يوم الخميس 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

جذير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تمنع فيها الرقابة اللبنانية عرض فيلم إيراني يتطرق لاحتجاجات عام 2009، فقد منعت في يونيو/حزيران الماضي عرض فيلم "الأيام الخضر" للمخرجة هانا مخملباف الذي يتناول هو الآخر التظاهرات الرافضة لنتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة في الجمهورية الإسلامية.

وأوضح مسؤول في الحكومة اللبنانية يومها أن قرار منع الفيلم جاء بناء على طلب السفير الإيراني في لبنان.
XS
SM
MD
LG