Accessibility links

نشر قوات من الجيش المصري في طابا لأول مرة منذ معاهدة السلام مع إسرائيل


ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو قد وافقت على طلب مصري لنشر كتيبة من الجيش المصري في منطقة طابا، على مسافة نحو عشرة كيلومترات جنوبي مدينة إيلات، وذلك لأول مرة منذ توقيع اتفاقية السلام بين مصر وإسرائيل عام 1979.

وأوضحت الصحيفة أن السلطات المصرية طالبت الجانب الإسرائيلي بالموافقة على هذا الإجراء، بهدف منع محاولة عناصر مسلحة ارتكاب عمليات تخريبية داخل سيناء أو على الحدود المصرية - الإسرائيلية، مشيرة إلى أن الموافقة العسكرية من جانب إسرائيل جاءت فقط بعد أن وصلت معلومات باحتمال وقوع عمليات من الأراضي المصرية تهدد مدينة إيلات.

ومن المقرر أن تنضم الكتيبة الجديدة إلى 14 كتيبة أخرى للجيش المصري منتشرة فى سيناء، استعدادا لخوص المرحلة الثانية من حملة "نسر" لتفكيك الشبكات المسلحة الموجودة هناك.

من جهة أخرى، ذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن هيئة مكافحة الإرهاب الإسرائيلية دعت الإسرائيليين مجددا إلى "الامتناع عن السفر إلى شبه جزيرة سيناء خشية تعرضهم لاعتداءات إرهابية"، كما طالبت الإسرائيليين المتواجدين هناك بالعودة إلى إسرائيل فورا.

ووصفت هيئة مكافحة الإرهاب الإسرائيلية الوضع فى سيناء بأنه خطير، مشيرة إلى أن المعلومات المتوافرة تؤكد أن "منظمات إرهابية مازالت تحاول خلال هذه الأيام اختطاف سياح إسرائيليين من سيناء بغرض المساومة عليهم".

XS
SM
MD
LG