Accessibility links

logo-print

مجلس الشيوخ يرفض خطة للتوظيف قدمها الرئيس اوباما



رفض مجلس الشيوخ الأميركي مساء الثلاثاء بأغلبية 50 صوتا مقابل 49، أي بأقل من تسعة أصوات من الأصوات الستين الضرورية لبدء المناقشات رسميا، خطة العمل التي قدمها الرئيس أوباما.
وسيفرض هذا الوضع على أوباما وحزبه الديموقراطي مراجعة الاقتراح وتقديم بنود هذه الخطة التي تبلغ نحو447 مليار دولار بشكل منفصل.
ورفض معظم الأعضاء الجمهوريين، بالإضافة إلى اثنين من الديموقراطيين هذه الخطة.
وقال الرئيس أوباما في بيان عقب جلسة التصويت الثلاثاء إن "التصويت هذا المساء ليس بأي حال نهاية هذه المعركة"، مضيفا "سوف نعمل مع السناتور ريد هاري، زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ كي نتأكد من أن الاقتراحات الفردية على هذه الخطة ممكن أن يتم التصويت عليها بأقصى سرعة".
وكان عدد كبير من الديموقراطيين الذين سيواجهون انتخابات عام 2012 قد أعربوا بالإضافة إلى الجمهوريين، عن تحفظاتهم حيال خطة الرئيس أوباما.
وكان زعيم الديموقراطيين في مجلس الشيوخ هاري ريد قد غيّر تمويل الخطة الأسبوع الماضي بإدراجه ضريبة بقيمة 5.6 في المئة على الأميركيين الذين يربحون أكثر من مليون دولار سنويا، بهدف الحصول على مزيد من أصوات الديموقراطيين.
من ناحيته، قال زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل الثلاثاء إن "الديموقراطيين وضعوا مشروع القانون هذا من اجل إفشاله، وعلى أمل أن يلقوا مسؤولية الفشل على الذين صوتوا ضده".

XS
SM
MD
LG