Accessibility links

logo-print

زيباري يعلن أن وجود حزب العمال الكردستاني في شمال العراق غير مقبول


أعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الذي اجتمع بالقيادة التركية أن وجود حزب العمال الكردستاني في شمال العراق غير مقبول، واصفاً وجود عناصره بالمناطق الجبلية بأنه غير شرعي بموجب الدستور العراقي.

وقال إن مشكلة الكردستاني لا يمكن حلها سوى من خلال علاقات جوار جيدة بين تركيا والعراق.

وقد أعلن وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو بدوره أن تركيا ستواصل اتخاذ جميع الإجراءات الأمنية ضد الكردستاني.

وفي مؤتمره الصحافي المشترك مع زيباري بعد اجتماع مغلق بينهما، قال داوود أوغلو إن تركيا لم تعد تحتمل أي تحركات من الأراضي العراقية تشكل خطراً على بلاده وبأنها ستتخذ جميع الإجراءات الأمنية الضرورية ضد هذه المنظمة الإرهابية.

ورحب أوغلو بنوايا بغداد القضاء بشكل أحادي على المنظمة، موضحاً أنه إذا لم يكن ذلك ممكناً أحادياً سنتخذ أي إجراء للتخلص من هذه المتاعب من خلال اللجوء لأي طريق ومنهج وآلية. ورأى داوود أوغلو أن تهديد الكردستاني يستهدف المنطقة وليس تركيا وحدها، مشددا على أهمية وجود تعاون مشترك ضد الإرهاب في المنطقة.

انفجار قنبلتين يسفر عن مقتل عدد من الأشخاص

وفي الشأن العراقي أيضا، قتل عشرة أشخاص على الأقل مساء الخميس في انفجار قنبلتين مخبأتين على حافة طريق قرب سوق الحي في مدينة الصدر شمال بغداد، كما أفادت مصادر في وزارتي الدفاع والداخلية.

وبحسب وزارة الداخلية، فان الحصيلة هي عشرة قتلى و31 جريحا. أما وزارة الدفاع فقد أشارت من جهتها إلى عشرة قتلى و16 جريحا. وقال المصدران إن بين الضحايا نساء وأطفالا.

ويأتي الانفجاران غداة سلسلة من الهجمات الدامية في بغداد استهدفت الشرطة بالدرجة الأولى وأسفرت عن مقتل 23 شخصا على الأقل وجرح العشرات.

وتراجعت أعمال العنف بقوة في العراق منذ 2007/2006، لكن الهجمات ما زالت مستمرة. فقد تراجع عدد العراقيين الذين قتلوا في أعمال عنف بشكل ملحوظ في سبتمبر/أيلول إلى 185 مقابل 239 في أغسطس/آب، بحسب معطيات تجمعها شهريا وزارات الصحة والداخلية والدفاع.
XS
SM
MD
LG