Accessibility links

logo-print

سويسرا تعتزم مساعدة تونس ومصر وليبيا على استعادة أرصدة حكامها


أعلن مسؤول سويسري أن بلاده تحاول مساعدة السلطات الجديدة في كل من تونس ومصر وليبيا على استعادة 770 مليون فرنك سويسري من الأرصدة المجمدة المرتبطة بحكامها المخلوعين لكن توقعت أن تستغرق العملية سنوات.
ولفت رئيس إدارة القانون الدولي في وزارة الخارجية السويسرية فالنتين تسلفيغر إلى أن برن التي أيدت عقوبات للاتحاد الأوروبي على سوريا كانت جمدت 45 مليون فرنك مرتبطة بالرئيس السوري بشار الأسد ونظامه.
وكانت الحكومة الاتحادية في سويسرا قد سارعت في مستهل الربيع العربي إلى تجميد الأموال المشبوهة الموجودة في المصارف السويسرية.

في غضون ذلك، ذكر تقرير أن الانتفاضات الشعبية التي اجتاحت الشرق الأوسط هذا العام كلفت البلدان الأكثر تضررا أكثر من 55 مليار دولار.
وأظهر تحليل إحصائي لبيانات صندوق النقد الدولي أعدته مؤسسة جيوبوليسيتي لاستشارات المخاطر السياسية أن البلدين اللذين شهدا مواجهات أكثر دموية هما ليبيا وسوريا حيث تحملا العبء الاقتصادي الأكبر تليهما مصر وتونس والبحرين واليمن.
XS
SM
MD
LG