Accessibility links

logo-print

دراسة أميركية: التلفزيون يؤثر سلبا على ذكاء الأطفال


توصل علماء أميركيون أن اللعب في الأماكن المفتوحة يدعم نمو الأطفال أكثر من برامج التلفزيون أو الفيديو.

وجاء في بيان للأكاديمية الأميركية لطب الأطفال "ايه ايه بي" عن باحثين أميركيين قولهم إن الأطفال الصغار يتعلمون أفضل من خلال التفاعل مع الناس وليس مع الشاشة، وذلك حسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

وهذا يؤكد ما أشارت إليه دراسات سابقة من تحذيرات من الآثار السلبية للوسائط الإلكترونية على تطور الأطفال في السنوات الأولى.

وشرحت أري براون المشرفة على الدراسة في مقابلة مع الوكالة أنه إذا جلس الأطفال في سنواتهم الأولى كثيرا أمام شاشة التلفاز فإن ذلك يوثر سلبا على قدراتهم اللغوية عند بلوغهم سن الالتحاق بالمدرسة.

وحسب هذه الدراسة فإن تركيز الأطفال يتأثر سلبا أثناء مشاهدة آبائهم للتلفاز حتى وإن كان الأطفال يلعبون في هذا الوقت

يذكر أن بيان الأكاديمية التي تسجل في عضويتها نحو 60 ألف من أطباء الأطفال وجراحيهم في أميركا يستند إلى نحو 50 دراسة أجريت منذ عام 1999 على أثر التلفزيون والفيديو على الأطفال دون سن العامين.
XS
SM
MD
LG