Accessibility links

logo-print

نائب رئيس الوزراء السابق: مبارك اتسم بالغباء والعناد الشديدين


قال نائب رئيس الوزراء المصري السابق الدكتور يحيى الجمل إن الرئيس السابق حسني مبارك "اتسم بالغباء والعناد الشديدين وكان كل أمله في الدنيا أن يكون وزيرا للطيران أو محافظا ولم تصل طموحاته إلي منصب المشير".

وأضاف الجمل في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط أن مبارك أصابه "الخوف عندما جاء رئيسا لمصر لكنه بعد مرور سنوات اقتنع بأنه يحمل شهادات دكتوراة في القانون والجغرافيا وكل شيء".

ووصف الجمل الرئيس الراحل أنور السادات بأنه "معلم من طراز خاص" قائلا "يكفيه حرب 1973 والتي تعد أكبر عمل بعد السد العالي ".

وحول أحداث ماسبيرو الأخيرة التي قتل فيها 25 شخصا في اشتباكات بين أقباط وأفراد من الجيش المصري، قال الجمل "إن السبب في هذه الأحداث هو وجود مندسين بين المتظاهرين الأقباط تسببوا في إشعال الموقف"، مؤكدا أن الفتنة الطائفية هي الشيء الوحيد الذي يمكن أن يكسر مصر وليس التدهور الاقتصادي .

وحمل الجمل إسرائيل والولايات المتحدة مسؤولية إشعال الفتنة الطائفية في مصر مطالبا الأغلبية المسلمة بأن تحتضن الأقلية المسيحية وتشعرها بالدفء.

وقال الجمل الذي ينظر إليه على أنه فقيه دستوري بارز في مصر، إن دستور 1971 لم يكن سيئا لكن التعديلات التي أدخلت عليه كانت سيئة جدا وشوهته بدءا من تعديلات 1981.

وأضاف أن "النظام السياسي في مصر كان يتجه إلي غير مصالح الشعب مما أثر بالسلب علي البناء الإداري"، مشيرا إلى أن "ميزانية مديرية أمن الجيزة في عهد النظام البائد كانت تفوق ميزانية البحث العلمي في مصر بأكمله، لأن النظام كان يبحث عن وسائل لتأمين بقائه فقط "، حسبما قال.

XS
SM
MD
LG