Accessibility links

الخارجية الأميركية تؤسس إدارة لدعم التحول الديموقراطي في الشرق الأوسط


أعلنت وزارة الخارجية الأميركية عن إنشاء مكتب خاص لإدارة العلاقات مع دول في الشرق الأوسط تمر بفترات تحول نحو الديموقراطية مثل تونس ومصر وليبيا، مع إمكانية ضم سوريا واليمن حال نجاح الاحتجاجات الشعبية فيهما.

وأفاد مراسل "راديو سوا" في واشنطن محمد وفا أن الإدارة الجديدة والتي يطلق عليها اسم "مكتب دعم التحول نحو الديموقراطية في الشرق الأوسط" سيرأسها السفير وليام تيلور .

ونقل المراسل عن دين بيتمان مساعد نائب وزيرة الخارجية القول إنه "من المهم أن يكون لدينا مكتب واحد لتنسيق الجهود المختلفة الإغاثية والسياسية والاقتصادية على نحو يمكننا من استخدام مواردنا بطريقة مثلى ومنسقة".

وأشار إلى إجراء تنسيق بين الخارجية الأميركية وسلطات تونس ومصر وليبيا، وتكليف السفير تيلور بصياغة استراتيجية لدعم الديموقراطية في الدول الثلاث كما توقع إمكانية ضم سوريا واليمن.

وتشهد الدولتان احتجاجات شعبية ضد الرئيسين السوري بشار الأسد واليمني علي عبدالله صالح منذ شهر يناير/كانون الثاني في اليمن ومارس/آذار في سوريا، إلا أن الرئيسين يرفضان التخلي عن السلطة رغم المطالب والضغوط الدولية.

XS
SM
MD
LG