Accessibility links

logo-print

حركة "الطعام وليس القنابل" تبدي استياءها من التباطؤ الاقتصادي


 حركة "الطعام وليس القنابل"

حركة "الطعام وليس القنابل"

تزامنا مع أعمال المؤتمر العام للحزب الجمهوري في تامبا في ولاية فلوريدا، تسعى حركة "الطعام وليس القنابل" لاستغلال هذه المناسبة وإيصال رسالتها للرأي العام الأميركي.

وتعبر الحركة عن انزعاجها من الوضع الاقتصادي للبلاد وتطالب بتوفير الوظائف وتحسين حياة الأميركيين وعدم إقصاء الطبقة الوسطى.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG