Accessibility links

السلطة الفلسطينية تستعد لمحادثات تقارب مع الإسرائيليين


تستعد السلطة الفلسطينية لعقد محادثات تقارب مع الإسرائيليين بإشراف اللجنة الرباعية التي ستلتقي الطرفين، كلا على حدة، في القدس الأسبوع المقبل.

ويقول خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس نقلا عن مصادر إسرائيلية إن هذا الأسبوع سيشهد عودة المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين في إطار ما يسمى "بمحادثات التقارب" تحت إشراف الرباعية الدولية، وذلك بعد أن لبت إسرائيل والسلطة الفلسطينية دعوة اللجنة الرباعية إلى الاجتماع مع وفد من اللجنة يوم الأربعاء القادم في القدس.

وكان صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وكبير المفاوضين قد أكد أن الجانب الفلسطيني ما زال يصر على موقفه من موضوع اللقاء مع الإسرائيليين.

وقال نائب رئيس الحكومة الإسرائيلية سلفان شالوم إن لدى إسرائيل تحفظات إزاء دعوة اللجنة الرباعية الدولية وإنها على استعداد للتعاون من اجل تحريك العملية السلمية.

اتهام إسرائيل بارتكاب محاولة اغتيال

وفيما تبذل المساعي لاستئناف المفاوضات، اتهمت لجان المقاومة الشعبية الفلسطينية إسرائيل بالوقوف وراء محاولة اغتيال القيادي في ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية أيمن الششنية في حادث انفجار استهدف سيارته قبل منتصف الليلة الماضية في مخيم البريج.

واتهمت ألوية الناصر في بيان الجيش الإسرائيلي بـ"تدبير محاولة الاغتيال الفاشلة" وتوعدت بـ"الرد".

ووقع الانفجار في سيارة الششنية بينما كانت متوقفة أمام منزله في مخيم البريج، في وقت كان يستقبل المهنئين بتحرير شقيقه زهير الششنية القيادي في حركة فتح والذي أفرج عنه في صفقة التبادل بعد أن أمضى حوالي20 عاما في السجون الإسرائيلية.

ومن ناحيتها، قالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن "الجيش لا يعرف أي شيء عن الحادث".

XS
SM
MD
LG