Accessibility links

logo-print

المطلك يطالب بإصدار عفو عمّن رفع السلاح بوجه القوات الأميركية


طالب نائب رئيس الوزراء القيادي في قائمة العراقية صالح المطلك الكتل السياسية بالعمل على إصدار عفو عام عن كل من رفع السلاح بوجه القوات الأميركية وقوى التحالف منذ اندلاع الحرب عام 2003، باستثناء كل من رفع سلاحه بوجه العراقيين وقتل الأبرياء.

وفي مؤتمر صحفي عقده الأحد، هنأ المطلك الشعب العراقي وما أسماها بالمقاومة الشريفة بقرار الولايات المتحدة سحب قواتها من العراق نهاية العام الجاري، وقال إن قرار الانسحاب جاء نتيجة للرفض والصمود المميزين اللذين اتسم بهما الشعب العراقي.

وشدد المطلك على ما قاله رئيس الوزراء نوري المالكي بألا مبرر بعد اليوم لحمل السلاح طالما أن الاحتلال قد انتهى، حسب تعبيره.

وقال المطلك إن هذا اعتراف رسمي بالمقاومة الشريفة التي قاومت المحتل، وإن العراق مطالب باحتواء أفرادها ليكونوا ضمن العملية السياسية في البلاد.

وشدد المطلك على أن العراقيين قادرون على ملء الفراغ الأمني إذا تكاتفوا وكانت هناك مصالحة وطنية حقيقية، وأشار إلى أهمية أن يستعيد العراق دوره الريادي والوطني في المنطقة.

وحث المطلك قادة الكتل السياسية على التخلص من العقد ونبذ الأحقاد وإفشاء روح المحبة والتسامح والإخاء.

XS
SM
MD
LG