Accessibility links

logo-print

المغرب يحتضن مؤتمرا دوليا لمكافحة الفساد


أعلنت الأمم المتحدة عن بدء أعمال الدورة الرابعة لمؤتمر منظمة الأمم المتحدة لمكافحة الفساد بالمغرب بحضور ما يزيد عن ألف مشارك.

وقال بيان صادر عن مكتب المنظمة إنه من المقرر استمرار فعاليات المؤتمر على مدار خمسة أيام يناقش خلالها المشاركون عددا من القضايا المهمة المرتبطة بجرائم الفساد.

ويتصدر جدول أعمال المؤتمر عقد عدد من ورشات العمل لمناقشة سبل مكافحة أوجه الفساد المختلفة على مستوى العالم ودراسة تأثير الفساد على حركة التنمية.

كما سيتم بحث كيفية استرداد الأصول غير المشروعة وذلك بحضور الدول الموقعة على اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، فضلا عن تواجد ما يزيد عن 12 وزيرا حكوميا يمثلون دولهم رسميا بجانب مشاركة عدد كبير من ممثلي المنظمات الإقليمية الحكومية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص في ظل تواجد مكثف واهتمام كبير من وسائل الإعلام الدولية.

وشدد بيان المنظمة على أن اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد تمثل العنصر الوحيد الملزم قانونيا على مستوى العالم لمكافحة الفساد، موضحا أن هناك تشاورا مستمرا بجانب عقد مؤتمر دولي كل سنتين يجمع الدول الموقعة على الاتفاقية بهدف استعراض تنفيذ الاتفاقية ومناقشة سبل تحسين التعاون الدولي في مجال مكافحة الفساد.

كما أكد المدير التنفيذي لمكتب منظمة الأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة يوري فيدتوف في البيان على أهمية مكافحة الفساد قائلا " الفساد يشكل تهديدا عالميا ويعد حاجزا خطيرا ضد التنمية الاقتصادية ".

XS
SM
MD
LG