Accessibility links

logo-print

مساع للمحافظة على التراث العمراني لمدينة بغداد


مدينة بغداد-أرشيف

مدينة بغداد-أرشيف

بغداد - من بهاء النعيمي

يسعى مجلس محافظة بغداد إلى الحفاظ على التراث العمراني لمدينة بغداد من خلال وضع عدد من الشروط الفنية لتغليف البنايات بمادة الكوبوند كما منع تغليف البنايات التراثية.

واشترطت لجنة الذوق العام المشرفة على المحافظة على الموروث العمراني والبيئي في العاصمة بغداد بعدم تغليف الأبنية التراثية والمعالم العمرانية للعاصمة بمادة الكوبوند المكونة من خليط من القطع البلاستيكية والمعدنية الملونة، كونها تشوه معالم بغداد، على حد قول محمد الربيعي رئيس لجنة الذوق العام في مجلس محافظة بغداد.

وأشار إلى أن البلديات لا تطبق عمليها في هذا المجال بشكل صحيح، مضيفا أن لجنة الذوق العام حددت ألوانا مثل الرصاصي والتبني يمكن استخدامها لتغليف بعض البنايات في بغداد.

وبرزت في السنوات القليلة الماضية ظاهرة تغليف واجهات المباني بمادة الكوبوند ما أسهم في تغيير معالم العاصمة بشكل كبير.

بسيم شكر صاحب شركة ركن السعدون المختصة بتنفيذ عمليات التغليف أوضح لـ"راديو سوا" رواج تجارة تغليف الواجهات في بغداد نظرا لقلة كلفتها.

ويرى ناشطون مدنيون أن بروز ظاهرة تغليف واجهات البنايات في العاصمة بغداد بما يؤدي إلى إخفاء معالمها أضيفت إلى معاناة المدينة من إهمال لطرازها المعماري ومعالمها التاريخية من شناشيل وخانات قديمة، الامر الذي يستدعي قيام حملة مدنية تهدف إلى الحفاظ على ما بقي من بيوت وبنايات شاخصة من آثار المدينة القديمة.
XS
SM
MD
LG