Accessibility links

طنطاوي يؤكد للبابا شنودة سرعة إنهاء كافة الموضوعات المتعلقة بالكنائس


استقبل رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير حسين طنطاوي أمس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية البابا شنودة الثالث.
وقد أكد طنطاوي خلال اللقاء ضرورة إنهاء مشكلة كنيسة الماريناب وإعادة المبنى إلى أصله طبقا للاتفاق الذي تم مع الكنيسة.
ولفت طنطاوي إلى سرعة اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإنهاء جميع الموضوعات المتعلقة بالكنائس وإنهاء التحقيقات.
وقد حضر اللقاء نائب رئيس المجلس الأعلى رئيس هيئة الأركان الفريق سامي عنان، ومدير المخابرات العامة اللواء مراد موافي.

من ناحية أخرى، يلتقي البابا شنودة اليوم الثلاثاء مع وفد رفيع المستوى من مشايخ الأزهر بالمقر البابوي لبحث سبل تلافي آثار حادث ماسبيرو، ومنع تكراره.

على صعيد متصل، رفض أسقف أبرشية أسوان الأنبا هيدرا مقولة إن الأقباط يعانون في مصر، مشيرا إلى أن مشاكل الأقباط هي مشاكل المصريين بصفة عامة.
وأكد الأنبا هيدرا في حوار مع صحيفة الأخبار المصرية أنه لا يجوز لمجتمع قامت ثورته بالشباب أن يشتت ذهنه وقوته في أشياء وصفها بالفارغة بل عليه أن يجمعها كلها من أجل بناء المجتمع وتحقيق أهداف الثورة.
XS
SM
MD
LG