Accessibility links

logo-print

شركة "توتال" الفرنسية توقع على اتفاق للتنقيب عن النفط في كردستان


احد حقول النفط في إقليم كردستان

احد حقول النفط في إقليم كردستان



أعلنت مجموعة الطاقة الفرنسية "توتال" أنها وقعت اتفاقا يسمح لها بالتنقيب عن النفط في حقلي حرير وسفين في اقليم كردستان، رغم تلويح بغداد بفرض عقوبات على الشركات التي تبرم عقودا مع الإقليم دون موافقتها.

وذكرت توتال في بيان أن الإتفاق يتيح لها الحصول على 35 في المائة من رخصتين للتنقيب عن النفط في كردستان لدى شركة ماراثون أويل الأميركية، مشددة في الوقت نفسه على التزامها بالمساهمة في تنمية القطاع النفطي العراقي والاستثمار في مشاريع جديدة.

ولم تعط الشركة في البيان مزيدا من التفاصيل حول هذا الاتفاق، غير أنها أشارت إلى أنها ستتكفل بتطوير حقل سفين.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن متحدث باسم توتال قوله إن المجموعة أبلغت السلطات العراقية في بغداد بالإتفاق.

وكانت الحكومة العراقية قد حذرت في حزيران/يونيو الشركات الفرنسية من توقيع عقود نفطية مع إقليم كردستان واي سلطات محلية أو إقليمية أخرى، مؤكدة أن ذلك سيؤدي إلى إلغاء عقود هذه الشركات مع الحكومة العراقية.

وفي نفس السياق، أعلنت بغداد الأسبوع الماضي أن شفرون لن تتمكن من العمل في العراق باستثناء كردستان العراق لأن الشركة الأميركية العملاقة استحوذت على مشاركة في حقلين نفطيين في منطقة خاضعة للحكم الذاتي دون موافقتها.

كما هددت الحكومة المركزية شركة إكسون موبيل الأميركية أيضا باتخاذ تدابير مماثلة بحقها إذا أقدمت على توقيع اتفاقات حول التنقيب النفطي في تلك المنطقة.
XS
SM
MD
LG