Accessibility links

إيران توفد وزير خارجيتها للمشاركة في تشييع ولي العهد السعودي


أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي أن طهران ستوفد وزير الخارجية على أكبر صالحي اليوم الثلاثاء للمشاركة في تشييع ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز، وذلك بالتزامن مع تصاعد التوتر بين الدولتين على خلفية مؤامرة إيرانية مفترضة لاغتيال السفير السعودي في واشنطن.

وقال التلفزيوني على موقعه الالكتروني إن "صالحي يغادر طهران متوجها إلى الرياض على رأس وفد رفيع المستوى لحضور مراسم تشييع" ولي العهد السعودي.

وكان الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد وجه رسالة تعزية إلى العاهل السعودي إثر وفاة ولي العهد.

وأفاد موقع الرئاسة الإيرانية على الانترنت أن الرئيس "قدم تعازيه وأعرب عن تعاطفه" مع العائلة المالكة والشعب السعودي.

وتصاعد التوتر بين إيران والسعودية في الأسبوعين الأخيرين بعد أن اتهمت الولايات المتحدة إيران بالتورط في مؤامرة مفترضة لاغتيال السفير السعودي في واشنطن.

ورفضت طهران التهمة الأميركية واتهمت واشنطن بالسعي إلى زرع الانشقاق بين المسلمين بينما قالت السعودية إنها ستعلن "ردها المناسب" على هذه القضية دون ذكر اسم إيران.

وتدهورت العلاقات بين البلدين منذ التدخل العسكري السعودي في البحرين في شهر مارس/آذار الماضي لقمع انتفاضة في المملكة التي يشكل الشيعة غالبية سكانها وتحكمها أسرة سنية.

وانتقدت إيران حيث الأغلبية من الشيعة أيضا، التدخل وتدعو باستمرار إلى سحب القوات السعودية.

من جانبها انتقدت الرياض والعواصم العربية الأخرى في الخليج مرارا ما اعتبرته تدخلا ايرانيا في شؤون البحرين.

XS
SM
MD
LG