Accessibility links

تجاذب حول مشاركة المصريين المقيمين في الخارج في الانتخابات المقبلة


أصدرت محكمة القضاء الإداري في مصر الثلاثاء حكما بإلزام الحكومة بإنشاء مقار انتخابية في السفارات المصرية لتمكين المصريين المقيمين في الخارج من ممارسة حقهم في التصويت في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

وفي لقاء أجراه سمير الشيخ من "راديو سوا"، رحب الدكتور أمين محمود أحد مؤسسي الجمعية المصرية للتغيير في الولايات المتحدة بقرار المحكمة، مشيرا إلى أن هذا الموضوع شكل محورا رئيسيا في مناقشات مؤتمر مصر الثورة الذي انعقد قبل أيام في واشنطن.

وأعرب محمود عن أمله في ألا يحدث أي تسويف حكومي في تطبيق قرار المحكمة خاصة وأنه قرار واجب النفاذ.

وأشار إلى أنهم كجالية مصرية سيرسلون وفدا إلى القاهرة بمقترحات حول كيفية تصويت المصريين المقيمين في الولايات المتحدة من الناحية الإجرائية كأن يتم من خلال البريد وهو نظام معروف في الولايات المتحدة، على أن ترسل بطاقات التصويت إلى مركز واحد للتصويت بإشراف لجان من السفارة والجالية المصرية، لتأمين صندوق الاقتراع.

وكان السفير المصري في واشنطن سامح شكري قد قال لـ"راديو سوا" خلال مؤتمر مصر الثورة إن جهاز السفارة مستعد لتوفير كل الدعم لتفعيل مشاركة المصريين الراغبين في الانتخاب عندما تصلهم من القاهرة إجراءات تنظيم العملية الانتخابية.

وقال شكري إنه لمس تفهما ممن التقى بهم من ممثلي الجمعيات المصرية المختلفة في الولايات المتحدة بصعوبة مشاركة المصريين في الانتخابات البرلمانية لصعوبات متعلقة بجوانب مادية ولوجستية نظرا لاتساع مساحة هذا البلد، مشيرا إلى أن المشاركة في الانتخابات الرئاسية ربما تكون أكثر سهولة من الناحية الإجرائية.

وكشف شكري عن أن اهتمام المصريين في الولايات المتحدة بالمشاركة في العملية الانتخابية هو محل تقدير لأنه يعكس ارتباطهم بوطنهم الأم.

XS
SM
MD
LG