Accessibility links

logo-print

الجمعية العامة للأمم المتحدة تدين الحصار على كوبا


تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة بشبه إجماع الثلاثاء وللسنة العشرين على التوالي قرارا يدين الحصار الأميركي المفروض على كوبا.

وجاء القرار بغالبية 186 صوتا مقابل معارضة اثنين فقط الولايات المتحدة وحليفتها إسرائيل وامتناع ثلاث دول عن التصويت هي ميكرونيزيا وبالو وجزر مارشال. وفي كلمة أمام الجمعية العامة، اتهم وزير الخارجية الكوبي برونو رودريغيز الإدارة الأميركية بتكثيف القيود خلال السنوات الأخيرة على بلاده فيما يتعلق بالتجارة والعلاقات الاقتصادية.

وكانت الولايات المتحدة فرضت الحصار على كوبا في فبراير/ شباط 1962 ومنعت بموجبه تصدير أي سلعة تتضمن مكونات أميركية إلى كوبا حتى عبر بلد ثالث.

من ناحيته، اعتبر الدبلوماسي الأميركي في الأمم المتحدة رون غودارد أن هذا التصويت السنوي قد "يحجب بعض الحقائق الأساسية" حول موضوع كوبا هي أن النظام الكوبي يشكل في نهاية المطاف "العقبة الأكبر" أمام مصالحه الاقتصادية.

أما السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين فأعلن أن الولايات المتحدة تنتهج سياسة "خنق اقتصادي" ودعا إلى "إلغاء هذه الممارسات العبثية ضد كوبا في أسرع وقت لأنها تتعارض مع الوقائع الدولية".
XS
SM
MD
LG