Accessibility links

logo-print

البيت الأبيض يندد ب"مناخ القمع" في كوبا


جاي كارني ،أرشيفية

جاي كارني ،أرشيفية

أدان البيت الأبيض الأربعاء ما أسماه "مناخ القمع" في كوبا، منددا باعتقال حوالي 50 معارضا الثلاثاء خلال مراسم تشييع أحد المنشقين البارزين عن النظام.

وقال جاي كارني المتحدث باسم الرئيس باراك أوباما "ندين الاعتقالات التي طاولت حوالي 50 ناشطا مطالبا بالديموقراطية من جانب الحكومة الكوبية خلال تشييع اوسفالدو بايا هذا الأسبوع".

وأضاف كارني في بيان صحافي "هذه الاعتقالات تظهر بشكل حاد مناخ القمع في كوبا خاصة وأن بعض هؤلاء المعتقلين قد تعرضوا للضرب خلال اعتقالهم".

ودعا البيت الأبيض الحكومة الكوبية إلى احترام الحريات الأساسية المعترف بها دوليا، بما في ذلك حرية التعبير، بدلا من إلقاء القبض على المواطنين بسبب ممارستهم بصورة سلمية لهذه الحقوق العالمية التي تحميها وتشجعها الحكومات في جميع أنحاء العالم.

وأعرب عن تطلع الولايات المتحدة إلى"اليوم الذي يمكن أن يعيش فيه الشعب الكوبي المجتمع الحر الذي عمل اوسفالدو بايا بجد طوال حياته لتحقيقه".

يذكر أن الحكومة الكوبية قد أعلنت عن وفاة اوسفالدو بايا الأحد الماضي في حادث سير شرق كوبا فقد فيه السيطرة على السيارة التي كان يقودها واصطدم بشجرة، إلا أن إبنة بايا، روزا ماريا، نفت ذلك في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" وقالت "إن سيارة أخرى اصطدمت بسيارة والدها وأن الحادث كان متعمدا".

XS
SM
MD
LG