Accessibility links

logo-print

مناف طلاس يعلن انشقاقه رسميا عن نظام الأسد


العميد مناف طلاس يمينا والرئيس السوري بشار الأسد - أرشيفية

العميد مناف طلاس يمينا والرئيس السوري بشار الأسد - أرشيفية


أعلن العميد مناف طلاس، الذي كان مقربا من الرئيس السوري بشار الأسد، انشقاقه رسميا عن النظام السوري.

وقال طلاس، بحسب قناة العربية أمس الثلاثاء، إنه يجب تفويت الفرصة على نظام الأسد، واصفا هذا النظام بأنه "فاسد ويرتكب جرائم ضد الإنسانية".

وأضاف طلاس أنه "يتحدث إلى أبناء الشعب السوري كمواطن يرفض كل ما يقوم به هذا النظام الإجرامي".

وطلاس الذي كان والده مصطفى طلاس وزيرا للدفاع في سورية لمدة 32 عاما، وكان مقربا من والد الأسد الرئيس الراحل حافظ الأسد لم يقدم دعوة صريحة للجنود للانشقاق، على عكس عشرات الضباط السنة الكبار الذين انشقوا عن الجيش منذ بداية الانتفاضة التي بدأت قبل 16 شهرا.

واستطرد طلاس قائلا "واجبنا أن نتوحد لبناء سورية ديموقراطية وحرة، ويجب أن تكون الثورة على الفساد دون تفتيت النسيج الاجتماعي السوري".

كما دعا طلاس الشعب السوري إلى التوحد لخدمة سورية ما بعد الأسد، مؤكدا أن سورية أكبر من أن ينفرد بها أي شخص.

وأشار إلى أن "هناك شرفاء في الجيش السوري العربي لا يقبلون جرائم النظام"، مشددا على ضرورة العمل من أجل سورية موحدة ودولة مؤسسات مستقلة.

وفي ذات السياق، وصلت السفيرة السورية في قبرص لمياء الحريري إلى قطر بعد أن أعلنت انشقاقها عن النظام السوري.

يشار إلى أن النظام السوري تعرض خلال الأسابيع القليلة الماضية لعدة هزات من الداخل بعد انشقاق السفير السوري في العراق نواف الفارس وذهابه إلى قطر.
XS
SM
MD
LG