Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يرفض طلب إسرائيل اعتبار حزب الله تنظيما إرهابيا


وزيرة خارجية قبرص إيراتو ماركولس

وزيرة خارجية قبرص إيراتو ماركولس

رفضت وزيرة خارجية قبرص التي تتولى بلادها الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي طلبا قدمه وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان للاتحاد الأوروبي بإدراج حزب الله ضمن قائمة المنظمات الإرهابية.

وقالت وزيرة خارجية قبرص إيراتو ماركولس، إنه لا يوجد إجماع على إدراج حزب الله في قائمة المنظمات الإرهابية. وذلك على الرغم من إعلان إسرائيل مسؤولية حزب الله عن الهجوم الانتحاري الذي وقع في بلغاريا في الآونة الأخيرة وأدى إلى مقتل خمسة سياح إسرائيليين.

وخلال مؤتمر صحافي عقد بين الوزيرة القبرصية ونظيرها الإسرائيلي إثر المباحثات السنوية بين إسرائيل والاتحاد الأوروبي قال ليبرمان: "الوقت قد حان لإدراج حزب الله على قائمة الراعين والممولين للإرهاب"، وهي الاتهامات التي أعلنتها إسرائيل بشكل رسمي عقب الهجوم الأخير على رعاياها في مدينة بورغاس البلغارية.

وقال ليبرمان: "إن القيام بهذه الخطوة سيعطي إشارة صحيحة لكل من المجتمع الدولي والمواطنين الإسرائيليين".

إلا أن مركوليس أكدت أن حزب الله حزب سياسي وفعال في السياسة اللبنانية. وأوضحت: "إذا توفر دليل ملموس على تورط حزب الله في الإرهاب، فقد يفكر الاتحاد الأوروبي في إدراجه على القائمة".

وأضافت أنه "مع أخذ ذلك بالاعتبار والجوانب الأخرى لا يوجد إجماع حول إدراج حزب الله في القائمة السوداء للمنظمات الإرهابية".

وقالت إن الاتحاد الأوروبي سوف يدرس إدراج حزب الله ضمن قائمة المنظمات.

وكان تفجير انتحاري قد وقع في حافلة تقل سياحا إسرائيليين في مدينة بورغاس البلغارية. واتهم رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إيران التي تدعم حزب الله بالوقوف وراء التفجير، مؤكدا أن كل المؤشرات تدل على وقوفها وراء التفجير، متوعدا طهران برد قاس جدا.

كما أعلن مسؤولون إسرائيليون ووسائل إعلام إسرائيلية أن حزب الله يقف وراء التفجير، وأن هذا هو الهدف الذي كان يسعى إليه في الفترة الأخيرة.
XS
SM
MD
LG