Accessibility links

logo-print

هيغ: تهديد سورية باستخدام السلاح الكيميائي "غير مقبول"


وزير الخارجية البريطاني يتحدث أمام مجلس الأمن، أرشيف

وزير الخارجية البريطاني يتحدث أمام مجلس الأمن، أرشيف

قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ يوم الاثنين إن تهديد سورية باستخدام السلاح الكيميائي ضد التدخل الأجنبي "غير مقبول".


وأضاف هيغ في تصريحات للصحافيين خلال اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بروكسل أن "هذا نموذجا لما يتوهمه هذا النظام من أنهم ضحايا عدوان خارجي".

وتابع قائلا إن "ما يحدث فعليا هو أن شعبهم ينتفض ضد دولة بوليسية وحشية... وعلى أي حال فإنه من غير المقبول أن يقولوا إنهم سيستخدمون الأسلحة الكيميائية تحت أي ظرف."

وكانت سورية قد أقرت يوم الاثنين للمرة الأولى بامتلاك أسلحة كيميائية وبيولوجية وقالت إنها يمكن ان تستخدمها ضد أي تدخل خارجي في البلاد.

وقال الناطق باسم الخارجية السورية جهاد مقدسي في مؤتمر صحافي إن الأسلحة الكيميائية أو البيولوجية لم تستخدم خلال المواجهات التي تشهدها بلاده منذ 16 شهرا مضيفا أن "هذه الأسلحة مؤمنة ومخزنة بواسطة الجيش السوري ولن تستخدم إلا لصد عدوان خارجي".

وأضاف أن دمشق حذرت أيضا "من موضوع آخر مثير للقلق وهو إمكان تسليح الجماعات الإرهابية من الخارج بقنابل تكتيكية أو ألغام تحتوي مواد جرثومية تفجر في إحدى القرى ثم يتم اتهام القوات السورية بذلك".

وتابع قائلا "ننصح الدول القلقة على سورية والسوريين بأن توفر جهودها وحملاتها الإعلامية السلبية لإقناع من تدعمهم وتستضيفهم وتمولهم وتسلحهم لكي يتمسكوا بالحل السياسي للأزمة".

وكانت الولايات المتحدة وإسرائيل قد أبديتا قلقا من عدم تمكن النظام السوري من السيطرة على مخزونه من الأسلحة الكيميائية وإمكانية أن تسقط هذه الأسلحة في أيدي مجموعات وصفتها بالإرهابية.

XS
SM
MD
LG