Accessibility links

logo-print

زعيم كوريا الشمالية يتولى منصب القائد الأعلى للجيش


كيم جونغ الزعيم الكوري الشمالي يتفقد مدرعة

كيم جونغ الزعيم الكوري الشمالي يتفقد مدرعة

أعلنت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أن زعيم البلاد كيم جونغ اون حصل على منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة برتبة مارشال.

وجاء الإعلان بعد يومين من إعفاء ري يونغ قائد الجيش وأبرز رموز النظام "بداعي المرض".
وذكرت تقارير أن حصول جونغ اون على المنصب الجديد يعزز من سيطرته على السلطة والجيش.

ويتوج اللقب الجديد صعود كيم جون اون في أعقاب وفاة والده كيم جونج إيل في ديسمبر/ كانون الأول.

ويرأس كيم بالفعل حزب العمال الكوري الحاكم كما يشغل منصب رئيس الدولة ورئيس لجنة الدفاع الوطني.

وعمل كيم، الذي من المعتقد انه في أواخر العشرينات من العمر، بدأب لفرض بصمته على القيادة العليا في كوريا الشمالية وأطاح هذا الأسبوع بنائب المارشال ري يونغ هو أعلى شخصية عسكرية في البلاد والذي ينظر إليه على انه كان من المقربين لكيم جونغ ايل.

واعتبر كثير من المراقبين عزل ري على أنه كان بهدف التخلص منه وأعقبه ترقية هيون يونغ تشول، وهو رجل عسكري غير معروف نسبيا، إلى رتبة نائب المارشال.

يذكر أن ري يونغ كان عضوا في المكتب السياسي ونائبا لرئيس اللجنة العسكرية المركزية وأحد رموز النظام، وكان كثيرون يقولون إنه لعب دورا مهما في عملية انتقال السلطة إلى كيم جونغ اون، واصفين إياه بأحد الأنصار الرئيسيين للزعيم الشاب.

تجدر الإشارة إلى أن تعداد الجيش الكوري الشمالي يبلغ 1,2 مليون جندي، وهو رابع أكبر جيش في العالم من حيث العدد.
XS
SM
MD
LG