Accessibility links

علي الموسوي: الحكومة ستطالب بمحاكمة السفير السوري السابق لدى بغداد


علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء نوري المالكي

علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء نوري المالكي





بغداد-اسماعيل رمضان
قال علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء إن الحكومة ستتخذ إجراءات قانونية ضد المتورطين في سفك دماء العراقيين، في إشارة إلى تصريحات السفير السوري السابق لدى بغداد.

ويعتبر هذا أول رد فعل حكومي على تصريحات السفير السوري السابق في بغداد نواف الشيخ فارس الذي انشق عن النظام السوري والتي أشار فيها إلى أنه ساعد نظام بلاده على إرسال ما وصفها بـوحدات جهادية إلى العراق لتنفيذ هجمات مسلحة خلال السنوات الماضية.

واعتبر الموسوي في حديث مع "راديو سوا" أن هذه التصريحات اعتراف صريح ضد السفير السفير السابق سيكون له تبعات قانونية وقضائية، وأشار إلى أن بغداد ستتخذ الإجراءات الكفيلة بتقديم الشيخ فارس إلى القضاء كمرحلة أولى مبديا استغرابه من احتضان بعض الدول المتورطين في قتل الأبرياء، وذلك في إشارة إلى قطر التي لجأ اليها السفير السوري المنشق.
ورد الموسوي على الإنتقادات التي توجه إلى الحكومة العراقية حول موقفها بشأن الأحداث في سورية بالقول إن بغداد تريد "لشعب ودولة سوريا الاستقرار والاحتفاظ بالوحدة" ولهذا فإن جهودها تنكب على الجانب السياسي وليس الأمني.
وكانت صحيفة "صندي تلغراف" البريطانية قد نقلت عن السفير السوري الذي أعلن الأربعاء انشقاقه عن نظام الأسد والتحاقه بالمعارضة، قوله إنه تلقى أوامر شفهية أثناء عمله كمحافظ لتسهيل مهمة أي موظف مدني يرغب بالقتال في العراق، وأشار إلى أن النظام السوري لطخ يديه بالدماء ويجب تحميله المسؤولية عن سقوط ضحايا عراقيين.
XS
SM
MD
LG