Accessibility links

قتيل وجرحى إثر إطلاق البحرية الأميركية النار على زورق قبالة سواحل دبي


السفينة الأميركية "يو اس ان اس راباهانوك"

السفينة الأميركية "يو اس ان اس راباهانوك"

أعلن مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية أن قتيلا وثلاثة جرحى سقطوا إثر إطلاق سفينة حربية أميركية النار على زورق مدني قبالة سواحل مدينة جبل علي في إمارة دبي بعدما شكل تهديدا للسفينة.

وقال المسؤول طالبا عدم ذكر اسمه إن السفينة "يو اس ان اس راباهانوك" أطلقت نيران رشاشاتها الثقيلة على الزورق المدني بعدما لم يستجب للتحذيرات المعتادة بما في ذلك الطلقات التحذيرية.

وأشار المتحدث إلى أنه منذ العام 2000 والاعتداء الذي استهدف البارجة الأميركية "يو اس اس كول" قبالة سواحل اليمن، أصبحت البحرية الأميركية "حذرة جدا" إزاء التهديدات التي يمكن أن تشكلها المراكب الصغيرة.

ومن جانبه أعلن مسؤول إماراتي لوكالة أنباء الإمارات أن القتيل الجرحى الثلاثة هم صيادون من جنسية هندية.

ونقلت الوكالة عن السفير طارق أحمد الهيدان مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية قوله إن "حادث إطلاق نار وقع على مقربة من مدخل ميناء جبل علي في إمارة دبي مساء اليوم حيث قامت سفينة تموين عسكرية أميركية بإطلاق النار على قارب صيد مما أدى إلى مقتل أحد الصيادين من الجنسية الهندية وإصابة ثلاثة من الجنسية الهندية في حالة خطيرة".

وكان الأسطول الأميركي الخامس ومقره البحرين قد أعلن أن إحدى سفنه أطلقت الاثنين النار على زورق مدني قبالة سواحل جبل علي في إمارة دبي بعدما شكل مصدر تهديد لها.

وأوضح الأسطول في بيان أن الحادث وقع على مقربة من جبل علي، المدينة الساحلية الواقعة بين دبي وأبوظبي والتابعة لإمارة دبي.

ومن جانبها أوضحت وزارة الدفاع الأميركية في بيان أنه تم فتح تحقيق في الحادث.

تعزيزات عسكرية

وفي سياق متصل أكد المتحدث باسم البنتاغون جورج ليتل الاثنين أن البحرية الأميركية ستسرع نشر حاملة طائرات وسفنها المرافقة في الشرق الأوسط لمواجهة التوتر في المنطقة ولا سيما مع إيران وسورية.

وصرح ليتل لصحافيين أن "وزير الدفاع ليون بانيتا وافق في الأسبوع الماضي على طلب من القيادة الأميركية الوسطى لتسريع إرسال يو اس اس جون ستينيس بأربعة أشهر".

وتعمل القيادة الوسطى الأميركية في الشرق الأوسط الذي يمتد مجالها من البحر الأحمر إلى الخليج والشطر الغربي من المحيط الهندي.

وتتواجد سفينتا "يو اس اس ابراهام لينكولن" و"يو اس اي انتربرايز" في المنطقة، حيث ستحل قريبا "يو اس اس دوايت ايزنهاور" محل لينكولن.

وكانت الحاملة "ستينيس" قد وصلت إلى مرفأ بريميرتن شمال غرب ولاية واشنطن في مارس/آذار من حيث انطلقت بعد مهمة دامت ثمانية أشهر.

وعاد بعدها عدد من السفن العسكرية الأميركية إلى الخليج في مطلع العام من بينها حاملات طائرات، بعد أن هددت إيران باستهداف الزوارق العسكرية الأميركية التي قد تعبر مضيق هرمز.
XS
SM
MD
LG