Accessibility links

logo-print

العفو الدولية تدعو للإفراج الفوري عن الناشط نبيل رجب


نبيل رجب

نبيل رجب

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية باتريك فانتريل أن واشنطن تتابع باهتمام كبير قضية الناشط نبيل رجب رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان الذي حكمه القضاء البحريني في التاسع من الشهر الجاري بالحبس ثلاثة أشهر بعد إدانته بسبب عبارات كتبها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وأضاف فانتريل "إننا قلقون إزاء قضيته، ونواصل تشجيع حكومة البحرين لاحترام حرية التعبير التي هي حق عالمي مكرس في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والميثاق الدولي للحقوق المدنية والسياسية الذي التزمت به حكومة البحرين".

وأشار فانتريل إلى "أن الوزارة تتابع قضية الناشط الحقوقي مع المسؤولين البحرينيين بشكل ملائم".

وجاء تعليق فانتريل بعدما أعلنت منظمة العفو الدولية أن رجب هو سجين رأي، ولم يسجن لسبب سوى ممارسته السلمية لحقه في حرية التعبير ويجب الإفراج عنه فورا.

وكانت محكمة في المنامة قد أصدرت حكما بسجن نبيل رجب لإدانته بالتطاول على مواطنين من منطقة المحرق البحرينية.

يشار إلى أن غالبية سكان المحرق، الجزيرة الكبيرة الثانية في البحرين، هم من السنة، فيما يشكل الشيعة أغلبية سكان البلاد.

ومنذ فبراير/شباط 2011، تشهد البحرين حركة احتجاج على النظام يقودها شيعة يطالبون بملكية دستورية في البلاد التي تحكمها سلالة آل خليفة السنية.
XS
SM
MD
LG