Accessibility links

logo-print

هنية: إسرائيل ارتكبت خطأ استراتيجيا بإبعاد أسرى إلى الخارج


قال إسماعيل هنية رئيس وزراء حكومة حماس الخميس إنه يعتبر أن إسرائيل ارتكبت "خطأ استراتيجيا" بإبعاد عدد من الأسرى الذين أفرجت عنهم في إطار صفقة التبادل بالجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت.

وقال هنية خلال غداء جماعي أقامته حكومته للأسرى المحررين في غزة إن "الاحتلال ارتكب خطأ استراتيجيا بإبعاد بعض الأسرى إلى خارج الوطن فهم أينما كانوا سيكونون مدادا استراتيجيا وعونا لفلسطين".

وأضاف: "الإبعاد لن يغيب أحدا عن قضيته، بل الإبعاد يفتح أبعادا جديدة للشعب الفلسطيني".

وكان قد تم التوصل إلى اتفاق بين إسرائيل وحماس مطلع الشهر الجاري لمبادلة الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت بـ1027 أسيرا فلسطينيا من بينهم 27 امرأة، وتم الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين على دفعتين.

وتم الإفراج عن الدفعة الأولى والتي تشمل 477 أسيرا تم إبعاد 40 منهم إلى الخارج (إلى تركيا وقطر وسوريا)، و163 من سكان الضفة إلى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس. ويفترض الإفراج عن الدفعة الثانية خلال شهرين. وبعد الإفراج عن هذه الدفعة من الأسرى الفلسطينيين يبقى في السجون الإسرائيلية نحو ستة آلاف معتقل فلسطيني، طبقا لما ذكره مسؤولون في حماس.

إصابة فلسطيني بجراح

ميدانيا، أصيب فلسطيني بجروح مساء الخميس بنيران الجيش الإسرائيلي شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة وفقا لمصادر طبية فلسطينية.

وأعلن أدهم أبو سلمية المتحدث باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة التابعة لحكومة حماس "إصابة مواطن بجروح متوسطة في الساق اليمنى برصاص الاحتلال الإسرائيلي شرق رفح".

وأشار إلى أن الجريح نقل إلى مستشفى أبو يوسف النجار لتلقي العلاج.

وفجر الخميس شنت المقاتلات الحربية الإسرائيلية عدة غارات جوية على أهداف في جنوب القطاع دون أن تسفر عن وقوع إصابات.

وهي أول غارات إسرائيلية منذ إبرام الاتفاق بين إسرائيل وحماس الأسبوع الماضي حول إطلاق سراح 1027 أسيرا فلسطينيا مقابل إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت.
XS
SM
MD
LG