Accessibility links

السفير السوري في بغداد أول دبلوماسي ينشق عن نظام الأسد


لقاء سابق بين كيل وزير الخارجية لبيد عباوي والسفير السوري نواف فارس

لقاء سابق بين كيل وزير الخارجية لبيد عباوي والسفير السوري نواف فارس

انشق السفير السوري في بغداد وأبلغ السلطات العراقية أنه لم يعد يمثل نظام الرئيس بشار الأسد، وفق ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية الأربعاء عن دبلوماسي عربي معتمد في العاصمة العراقية، ليصبح بذلك السفير السوري الأول الذي ينشق عن نظام الأسد.

وقال الدبلوماسي طالبا عدم ذكر اسمه إن السفير السوري نواف الشيخ فارس "بعث برسالة إلى وزارة الخارجية العراقية" يبلغها فيها بانشقاقه.

وأضاف المصدر أن المسؤولين العراقيين "سيجتمعون غدا (الخميس) للبحث في سبل إرساله إلى بلد ثالث".

وإذا تأكد خبر انشقاق هذا الدبلوماسي يكون عندها أول سفير سوري في العالم ينشق عن النظام.

والجمعة أكد مصدر قريب من السلطات السورية انشقاق العميد مناف طلاس القريب من عائلة الرئيس بشار الأسد، وخروجه مع أفراد عائلته من سورية.

وينتمي طلاس إلى الطائفة السنية، وهو نجل وزير الدفاع السوري السابق مصطفى طلاس الذي خدم لفترة طويلة في عهد الرئيس حافظ الأسد، والد الرئيس الحالي. وهو أهم الضباط السوريين الذين انشقوا منذ بدء حركة الاحتجاجات في منتصف مارس/ آذار 2011.

المعارضة تؤكد انشقاق الشيخ فارس


وقد أكدت مصادر في المعارضة السورية انشقاق السفير السوري في بغداد نواف الشيخ فارس عن النظام السوري احتجاجا على العمليات العسكرية التي تشنها قوات النظام في عدد من المدن السورية، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز.

من ناحيته، قال وكيل وزارة الخارجية العراقية لشؤون التخطيط السياسي والعلاقات الثنائية لبيد عباوي في اتصال مع "راديو سوا" إن الوزارة لا علم لديها بشأن انشقاق السفير.

يشار إلى أن الفارس كان قد تولى عدة مناصب في الحكومة السورية قبل تعيينه سفيراً لبلاده لدى العراق منتصف شهر أيلول/ سبتمبر عام 2008.
XS
SM
MD
LG