Accessibility links

logo-print

استطلاع بدول ذات أغلبية إسلامية يبين تفضيل الأفراد للنظام الديموقراطي


مواطن مصري يشارك في الانتخابات البرلمانية

مواطن مصري يشارك في الانتخابات البرلمانية

أفاد استطلاع للرأي نشر أمس الثلاثاء في الولايات المتحدة بأن الديموقراطية تبقى شعبية في ست دول ذات أغلبية سكانية مسلمة بعد أكثر من عام على بدء الربيع العربي، إلا أن نسبا كبيرة في بعض هذه الدول الست تؤيد إصدار تشريعات تستند إلى القرآن.

وبحسب التحقيق الذي أجراه معهد Pew للأبحاث، فإن ثلثي المصريين و63 في المئة من التونسيين يعتبرون أن النظام الديموقراطي أفضل.

ويظهر 84 في المئة من اللبنانيين و71 في المئة من الأتراك ميلا أكثر إلى الديموقراطية، في حين يبدو الأردنيون أقل حماسة بنسبة 61 في المئة والباكستانيين بنسبة 42 في المئة.

ويعتقد 82 في المئة من الباكستانيين الذين شملهم الاستطلاع أن القوانين يجب أن تتبع القرآن بشكل صارم.

لكن هذه النسبة المئوية تتراجع إلى 72 في المئة في الأردن و60 في المئة في مصر و23 في المئة في تونس و17 في المئة في تركيا ولبنان.
XS
SM
MD
LG