Accessibility links

logo-print

مقتل شخصين في مظاهرات منددة باعتقال رجل دين بالسعودية


حي شيعي في منطقة القطيف

حي شيعي في منطقة القطيف

أفاد ناشطون أن الشرطة السعودية قتلت شخصين مساء الأحد الاثنين في عملية إطلاق نار على تظاهرة في منطقة القطيف تندد باعتقال رجل الدين نمر النمر.

وأضاف الناشطون أن "أكبر الشاخوري من بلدة العوامية ومحمد الفلفل من القطيف قتلا وجرح عدد من المتظاهرين، بعدما أطلقت القوات الأمنية النار على مسيرة حاشدة جابت شوارع القطيف احتجاجا على اعتقال السلطات الشيخ نمر باقر النمر".

وأكدت المصادر "إصابة نحو 10 من المتظاهرين برصاص القوات الأمنية التي تدخلت لتفريق المسيرة في شارع الرياض وسط المدينة"، ليرتفع بذلك عدد الذين سقطوا خلال تفريق مسيرات في القطيف منذ أكتوبر/تشرين الأول العام الماضي إلى تسعة أشخاص.

وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء منصور التركي قد أعلن اعتقال النمر "أحد مثيري الفتن"، مشيرا إلى إصابته بجروح عصر الأحد في بلدة العوامية ونقله إلى المستشفى للعلاج.

وفور شيوع خبر الاعتقال، خرج المتظاهرون منددين ورافعين صوره من بلدة العوامية، مشيا على الأقدام وانضموا للمحتجين في شارع الملك عبد العزيز وسط مدينة القطيف.

وتصنف السلطات السعودية النمر كأحد أبرز المحرضين على التظاهرات في القطيف، حيث سبق له أن قال خلال خطبة في مسجده في العوامية قبل 10 أيام "أنا على يقين من أن اعتقالي أو قتلي سيكون دافعا للحراك وجهاز المخابرات يثير شائعات لإشغال المجتمع عن الصراع الداخلي".

يذكر أن النمر دعا عام 2009 إلى "انفصال القطيف والإحساء وإعادتهما إلى البحرين لتشكيل إقليم واحد كما كانت سابقا".

يشار إلى أن القطيف قد شهدت مسيرات احتجاجية متفرقة رفعت خلالها شعارات تأييد للانتفاضة في البحرين ثم تحولت للمطالبة بإطلاق سراح معتقلين وإجراء إصلاحات سياسية في المملكة.
XS
SM
MD
LG