Accessibility links

logo-print

الاتحاد الأوروبي يجدد دعمه لقيام دولة فلسطينية مستقلة


رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو (يسار) في مؤتمر صحافي مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله

رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو (يسار) في مؤتمر صحافي مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله

دعا الاتحاد الأوروبي السلطة الفلسطينية إلى استئناف مفاوضات السلام مجددا التزامه بقيام دولة فلسطينية مستقلة قابلة للحياة إلى جانب دولة إسرائيل.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو في مؤتمر صحافي مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله" لا بديل من المفاوضات لتحقيق الهدف وهو حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية مستقلة قابلة للحياة وديموقراطية تعيش جنبا إلى جنب مع إسرائيل".

كما عبر عن التزام الاتحاد الأوروبي بدعم السلطة الفلسطينية ماليا "ونأمل أن تقوم الأطراف الأخرى بالإيفاء بالتزاماتها كما هي الحال مع الأوروبيين".

من جانبه، انتقد عباس " تعليق عمل لجنة الانتخابات المركزية في غزة" وقال إنه يؤدي إلى" تعطيل المصالحة التي تم الاتفاق عليها".

وكانت المحادثات بين الطرفين الاسرائيلي والفلسطني توقفت في سبتمبر/أيلول 2010 بسبب رفض إسرائيل الطلب الفلسطيني بتجميد الاستيطان قبل استئناف هذه المفاوضات.

ويعرض الفلسطينيون إجراء حوار لا يتخذ صفة المفاوضات في حال إطلاق سراح فلسطينيين مسجونين منذ قبل عام 1993 تاريخ توقيع اتفاقية أوسلو.

بالمقابل يصر رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو على إجراء مفاوضات مباشرة من دون شروط مسبقة.
XS
SM
MD
LG