Accessibility links

وزارة النفط ترفض تصرف حكومة كردستان بثروات البلاد الطبيعية


احد حقول النفط في إقليم كردستان

احد حقول النفط في إقليم كردستان

بغداد-إسماعيل رمضان

قالت وزارة النفط إن إدارة الثروات النفطية في البلاد من صلاحيات الحكومة المركزية. جاء ذلك ردا على تصريحات لوزير الثروات والموارد في إقليم كردستان آشتي هوارمي، أشار فيها إلى أن الإقليم قد يبدأ بتصدير الغاز إلى تركيا في غضون عامين.

وأضاف هورامي خلال مشاركته في منتدى غاز بحر قزوين في اسطنبول الثلاثاء الماضي أن الإقليم سيمضي في بيع النفط والغاز لأنقرة حتى إذا لم يتم التوصل إلى تفاق مع الحكومة المركزية حول ذلك.

في هذا الصدد، قال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد في اتصال مع "راديو سوا" إن إدارة الثروة النفطية والغازية مناطة بالوزارة في الحكومة المركزية حتى يشرع مجلس النواب قانون النفط والغاز، رافضا التصرف بثروات البلاد دون تخويل رسمي.

عضو لجنة النفط والطاقة البرلمانية عدي عواد، لفت إلى أن مجلس النواب سيشرع قانون النفط والغاز في غضون الأيام المقبلة لينهي الكثير من المشاكل المتعلقة بصلاحيات المركز والإقليم في التصرف بالثروات الطبيعية.

فيما قال النائب عن التحالف الكردستاني آزاد أبو بكر زينل إن الاتهامات التي توجهها الحكومة المركزية لحكومة إقليم كردستان بشأن استخراج وتصدير النفط والغاز تخالف الاتفاقات السابقة المبرمة بين الجانبين.

يشار إلى أن مشكلة عدم تشريع قانون ينظم عمليات استثمار النفط والغاز واتهامات الحكومة المركزية لحكومة إقليم كردستان بتهريب النفط إلى إيران كانتا من أهم أسباب اندلاع الأزمة السياسية بين الجانبين.

في شأن متصل، قال وزير الطاقة التركية تانير يلدز إن وزارته باشرت تنفيذ اتفاق مع بغداد لتصدير النفط الخام من محافظة البصرة إلى الأسواق العالمية عبر ميناء جيهان التركي.

ونقلت وكالة رويترز عن بيان لوزارة الطاقة التركية أن الاتفاق يقضي بإيصال نفط البصرة إلى كركوك وضخه من هناك عبر الأنابيب إلى الميناء التركي قبل تصديره إلى الأسواق العالمية.
XS
SM
MD
LG