Accessibility links

متشدد ينتمي للحركة الوهابية يطلق الرصاص على السفارة الأميركية في ساراييفو


أعلن المتحدث باسم الشرطة البوسنية ايرفان نيفيتش أن شخصا أطلق النار الجمعة بواسطة سلاح رشاش في جوار السفارة الأميركية في ساراييفو أصيب وتم اعتقاله خلال عملية للشرطة، وذلك بعدما أصاب عنصرا في الشرطة المحلية.

وندد العضو المسلم في الرئاسة المشتركة في البوسنة بكر عزت بيغوفيتش الجمعة "بالهجوم الإرهابي"، وقال في بيان "أدين بشدة الهجوم الإرهابي على سفارة الولايات المتحدة في البوسنة والهرسك. أدعو المؤسسات المعنية إلى إجراء تحقيق عاجل وفاعل حول هذا العمل المدان".

وكانت الإذاعة الوطنية أوردت في وقت سابق أن الشخص الذي أطلق النار بعد ظهر الجمعة أمام السفارة الأميركية في ساراييفو قتل.

وقال المتحدث باسم الشرطة للتلفزيون الرسمي البوسني إن "الشخص الذي أطلق النار من سلاح رشاش أصيب واعتقل خلال عملية للشرطة. وبعد تلقيه إسعافات أولية في المكان نقل إلى المستشفى".

ولفت إلى أن شرطيا محليا كان أمام السفارة أصيب "بجروح بالغة".

من جانبها، قالت قناة "اف تي في" التلفزيونية إن المهاجم إسلامي ينتمي إلى الحركة الوهابية المحلية.

وأضافت القناة أن المهاجم اسمه مولد ياساريسيتش ويبلغ من العمر 23 عاما ويتحدر من منطقة نوفي بازار في جنوب صربيا.

وبثت اف تي في مشاهد التقطت بواسطة هاتف نقال تظهر شابا ملتحيا يحمل بندقية كلاشنيكوف.

وأوردت الإذاعة الوطنية أن "دوريات عدة للشرطة وصلت إلى المكان".

وقال الشاهد أدمير هرينوفيكوفا الذي كان موجودا قرب السفارة لحظة إطلاق النار أن العيارات النارية استمرت نحو "عشر دقائق".

وروى "سمعت أولا عيارات رشاشة ثم إطلاق نار متفرقا. ارتمى أناس كانوا في الجوار أرضا وساد الذعر. شاهدت أيضا سيارة سوداء تقطع الطريق قرب السفارة".

وقالت الشاهدة ياسمينكا فيسيتش التي كانت موجودة في مكان غير بعيد من السفارة الأميركية الواقعة في وسط المدينة لوكالة الصحافة الفرنسية أنه تم إغلاق المنطقة برمتها، وأضافت "شاهدت عددا كبيرا من سيارات الشرطة تتجه نحو السفارة".

XS
SM
MD
LG