Accessibility links

logo-print

العراق يخشى على أوضاعه الداخلية من تداعيات الأزمة السورية


وزير الخارجية هوشيار زيباريخ خلال مؤتمر صحفي

وزير الخارجية هوشيار زيباريخ خلال مؤتمر صحفي

بغداد – عمر حمادي

أعربت الخارجية العراقية عن مخاوف من تداعيات الأزمة السورية على الأوضاع في العراقية، مؤكدة دعمها لإنشاء نظام سياسي ديمقراطي في سوريا.

وقال وزير الخارجية هوشيار زيباري في مؤتمر صحفي عقده في بغداد اليوم الخميس إن العراق يخشى من انتقال الأزمة إليه مع تزايد التدخلات الخارجية في الشأن السوري وتزايد تسليح طرفي النزاع، مؤكدا وجود شعور بالإحباط مما يحصل في سوريا في ظل فشل المبادرة العربية لحل الأزمة هناك.

وأوضح زيباري أن الحكومة العراقية أشرت انتقالا لمقاتلي القاعدة من العراق باتجاه سوريا.

وفي شأن منفصل، أعلن زيباري أن العراق يعتزم استضافة مؤتمر عام عن الإرهاب، ومؤتمرا آخر لخبراء عرب وأجانب لتفعيل النظام الأساسي للبرلمان العربي، فضلا عن تنظيم قمة ثقافية عربية لمناسبة تسمية بغداد عاصمة للثقافة العربية كاشفا عن قرار حكومي لدعم السلطة الفلسطينية بـ 25 مليون دولار.

في غضون ذلك أشار زيباري إلى تواصل الجهود الدبلوماسية العراقية لاستعادة الأرشيف اليهودي العراقي من الولايات المتحدة الأميركية، نافيا صحة التقارير عن امتلاك العشرات من السفراء العراقيين لجنسيات أخرى.

وكشف زيباري عن قرب إرسال وفد حكومي عراقي إلى الدول العربية في شرق أفريقيا لدعم مشاريعها للتنمية.
XS
SM
MD
LG