Accessibility links

logo-print

اليونيسكو تعلن قرارها الاثنين بشأن انضمام فلسطين كدولة عضو بالتصويت


يعلن المؤتمر العام الـ36 لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) في باريس الاثنين المقبل قراره بشأن انضمام فلسطين كدولة عضو، ذلك من خلال التصويت.

وبحسب اليونيسكو فإن التصويت سيجري الاثنين في اليوم الذي يفترض أن يتحدث فيه وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي أمام المؤتمر.

هذا التصويت يمثل بالنسبة للفلسطينيين فرصة لتسجيل أول نجاح في خطوتهم للانضمام إلى الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية.

في المقابل، تمارس الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية ضغوطا دبلوماسية مكثفة على الفلسطينيين، ليتخلوا عن ترشيحهم بصفة دولة عضو.

وترى كل من واشنطن وباريس وبرلين هذا التصويت سابقا لأوانه لأن طلب انضمام الفلسطينيين بصفة دولة كاملة العضوية إلى الأمم المتحدة ما يزال قيد الدرس في مجلس الأمن الدولي.

في هذا الإطار، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو الجمعة "إن اليونيسكو ليست لا المكان ولا التوقيت المناسبين. كل شيء يجب أن يمر في نيويورك. نأمل أن تتحرك الأمور لكن ينبغي الاستمرار في الإقناع".

إلا أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس كان حازما في هذا الخصوص إذ أكد الخميس أن "لا تراجع عن طلب عضوية فلسطين في اليونيسكو والمعركة حول عضوية فلسطين باليونيسكو حامية جدا، نحاول أن ندرسها ونرى أبعادها، وهذا الموضوع صعب ومعقد، لكن نحاول أن نعالجه بأقل الخسائر، وبصراحة دون تراجع عنه لأننا قدمنا الطلب، ولا مبرر للتراجع عنه".

يشار إلى أن طلب انضمام فلسطين يجب أن يحصل على موافقة ثلثي الأصوات من الأعضاء الـ193 ليصبح ساري المفعول.

وانضمام فلسطين إلى اليونيسكو قد يتسبب بأزمة مالية خطيرة لهذه المنظمة، لأن الولايات المتحدة أعلنت عزمها على التوقف الفوري عن تمويلها، الأمر الذي سيحرمها من 22 في المئة من ميزانيتها.

ويمنع قانونان أميركيان صادران في مطلع تسعينات القرن الماضي تمويل أي وكالة في الأمم المتحدة تقبل الفلسطينيين بصفتهم دولة كاملة العضوية.

ورأت المديرة العامة لليونيسكو ايرينا بوكوفا أن انسحاب الولايات المتحدة من المنظمة سيكون له عواقب خطيرة.

وقالت بوكوفا لوكالة الصحافة الفرنسية "سيتعين وقف برامج وإعادة التوازن إلى ميزانيتنا".

ويريد الأوروبيون إقناع الفلسطينيين بالاكتفاء بالانضمام في الوقت الحاضر إلى ثلاث اتفاقيات لليونيسكو منها اتفاقية التراث العالمي وهو أمر ممكن بالنسبة لدولة غير عضو.

XS
SM
MD
LG