Accessibility links

اوباما يحث على اتخاذ الإجراءات لمساعدة الاقتصاد على النمو


وعد الرئيس باراك اوباما الأميركيين بأنه لن يتردد في اتخاذ الإجراءات المطلوبة لمساعدة الاقتصاد على النمو فيما يرفض الكونغرس اقتراحه لخلق فرص عمل جديدة في البلاد. وقال في خطابه الأسبوعي على الإذاعة والانترنت:

"الحقيقة، هي أننا لا نستطيع انتظار الكونغرس لانجاز عمله، أن عائلات الطبقة الوسطي الذين يعانون لسنوات ملّوا الانتظار، أنهم بحاجة للمساعدة الآن، أن الجمهوريين في الكونغرس لا يولون اهتماما بهذا الأمر ولا يفهمون الرسالة، إذا لم يتحرك الكونغرس، سأفعل أنا ."

وقد جاءت تصريحات اوباما فيما يواجه اقتراحه لخلق وظائف عمل جديدة، والحد من نسبة البطالة المرتفعة، معارضة شرسة في الكونغرس.

ولفت الرئيس اوباما إلى الإجراءات التنفيذية التي اتخذها الأسبوع الماضي لمساعدة الأسر على إعادة تمويل الرهون العقارية ، وإيجاد فرص عمل جديدة للمحاربين القدامى، فضلا عن خفض تكلفة القروض الطلابية وقال:

" إن هذه الإجراءات ستصنع فرقا لكنها لن تحل محل الإجراء الجريء المطلوب من الكونغرس لتحريك عجلة الاقتصاد. لهذا السبب أحثكم على إسماع صوتكم للكونغرس لوقف المناورات السياسية والبدء في اتخاذ إجراءات تحفز سوق العمل."

الجمهوريون يدعون لدعم خططهم

ومن جانبه حث النائب الجمهوري عن ولاية إلينوي بوبي شيلينغ الرئيس اوباما على دعم خطط الحزب الجمهوري للحد من الروتين الإداري، وعدم زيادة الضرائب. وقال في معرض الرد الجمهوري على خطاب اوباما:"إن الخطط التي أعددناها هي خطط منطقيه ستعالج اللوائح الفدرالية المفرطة التي تلحق الضرر بفرص العمل التي يمكن أن تخلقها الأعمال الصغيرة. علما بأن عددا من خططنا هذه يحظي ببعض الدعم من الحزبين ولكنها تتعثر من قبل الأغلبية الديموقراطية في مجلس الشيوخ. والرئيس لم يحرك ساكنا حيال ذلك".

وأكد شيلينغ سعي الجمهوريين الحثيث لإيجاد أرضية مشتركة مع الديمقراطيين لحفز الاقتصاد.
XS
SM
MD
LG