Accessibility links

رجال قانون في نينوى يطالبون بحمايتهم


الموصل-أحمد الحيالي

اعتصم قضاة ومحاموا نينوى في محكمة الإستئناف الإتحادية الإثنين بعد اغتيال رئيس محكمة الجنايات الثانية في المحافظة القاضي عبد اللطيف محمد إلياس في هجوم نفذه مسلحون مجهولون مساء الأحد على منزله، ما أدى إلى مقتله على الفور وإصابه حارسه الشخصي.

وحمّل القضاة، في بيان وزع على ممثلي وسائل الإعلام، قائد شرطة نينوى اللواء أحمد حسن الجبوري مسؤولية عدم استجابته لتوجيهات رئيس الوزراء في توفير الحماية الكافية للقضاة في وقت رفض فيه الجبوري التصريح لوسائل الإعلام بعد خروجه من اجتماع مع القضاة.

وطالب القضاة في بيانهم بتهيئة مجمع سكني للقضاة وتوفير حماية أمنية كافية فضلا عن تفعيل دور جمعية القضاء العراقي وإشاعة ثقافة العمل النقابي تعزيزا لمبدأ الفصل بين السلطات واستقلال القضاء.

واستنكر نقيب المحامين في نينوى نفال الطائي بدوره الهجمات المسلحة التي تطال رجال القانون.

وكان القاضي عبد اللطيف إلياس قد أصدر الأسبوع الماضي أحكاما بالإعدام بحق 12 مدانا بقضايا تتعلق بالإرهاب قبل أن يلقى حتفه، مساء الأحد، على يد مسلحين مجهولين في حي المصارف شمالي شرق الموصل.

XS
SM
MD
LG