Accessibility links

logo-print

صندوق النقد يفرج عن دفعة مالية لمساعدة أفغانستان


جنود أميركيون في افغانستان

جنود أميركيون في افغانستان

أعلن صندوق النقد الدولي موافقته على تقديم دفعة قدرها 18.2 مليون دولار إضافية في إطار المساعدة التي يمنحها لأفغانستان لدعمها في تجاوز مرحلة انسحاب القوات الأجنبية.

وأشار الصندوق في بيان أمس الجمعة إلى أن مجلس إدارته أعطى الضوء الأخضر لهذه الدفعة الثانية من قرض تناهز قيمته 133.6 مليون دولار على ثلاث سنوات قدمه الصندوق في نوفمبر/تشرين الثاني 2011.

وكانت شريحة أولى قدرها 18.9 مليار دولار دفعت فور تقديم القرض.

وقالت المديرة المساعدة لصندوق النقد الدولي نعمت شفيق بحسب البيان إنه "في ظل بيئة اقتصادية صعبة جدا، بدأت أفغانستان بعملية انتقالية نحو مزيد من الاستقرار على صعيد الاقتصاد الكلي وباتجاه اقتصاد مستقل".

وأضافت أن "السلطات الأفغانية تقوم بإصلاحات بنيوية مهمة"، مشيرة إلى مشروع لفرض ضريبة على القيمة المضافة وإستراتيجية جديدة لمكافحة الجرائم المالية وإطار لإعادة هيكلة البنك المركزي.

تجدر الإشارة إلى أنه عام 2010، أثيرت شكوك حول اتفاق أول تضمن شروط قرض بين الصندوق وحكومة كابل بسبب فضيحة اختلاس أموال من الصندوق وفساد داخل اكبر مصرف محلي وهو بنك كابل، الذي أعيد تنظيم هيكليته منذ ذلك الحين.
XS
SM
MD
LG