Accessibility links

logo-print

جبهة البوليساريو تندد باختطاف تنظيم القاعدة لثلاثة متطوعين أوروبيين


نددت جبهة البوليساريو باختطاف المتطوعين الأوربيين الثلاثة من قبل تنظيم القاعدة قبل أسبوع بمخيمات اللاجئين الصحراويين بمنطقة تندوف جنوب غربي الجزائر.

وصف محمد عبد العزيز الأمين العام لجبهة البوليساريو الاختطاف بالعملية الإرهابية بامتياز وبأنها شنيعة ومرفوضة.

وأكد محمد عبد العزيز على هامش مشاركته في مؤتمر "حق الشعوب في المقاومة: حالة الشعب الصحراوي" يعقد بالعاصمة الجزائرية أن اختطاف الأوربيين الثلاثة يصب ضد مصلحة البوليساريو واللاجئين الصحراويين، مشيرا إلى أنه لا يملك أي معلومات جديدة حول الموضوع.

البوليساريو تدعو إلى الضغط على الرباط للسماح باستفتاء في الصحراء الغربية

هذا، ودعت جبهة البوليساريو السبت في الجزائر المجتمع الدولي إلى ممارسة ضغط على الرباط لتسمح بإجراء استفتاء حول حق تقرير المصير في الصحراء الغربية.

وقال محمد عبد العزيز في افتتاح الندوة الدولية الثانية حول "حق الشعوب في المقاومة: حالة الشعب الصحراوي" إن "المملكة المغربية هي التي تنصلت من التزاماتها الدولية، وهذا يتطلب من العالم أن يسارع إلى فرض العقوبات والضغوطات اللازمة على الحكومة المغربية حتى تكف عن عرقلة الاستفتاء".

ودعا المجتمع الدولي "الذي سارع إلى اتخاذ قرارات تحمي المدنيين في عدة مناطق من العالم إلى تبني نفس روح المسؤولية إزاء الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي ترتكبها المملكة المغربية منذ احتلالها للأراضي الصحراوية".

واعتبر عبد العزيز أن هذه الانتهاكات "تشهد عليها المنظمات غير الحكومية ومنظمات الدفاع عن حقوق الإنسان".

وتضم هذه الندوة التي تعقد السبت والأحد في الجزائر العاصمة نحو مئة من ممثلي المؤسسات والمنظمات غير الحكومية الأوروبية والأميركية والإفريقية والآسيوية، إضافة إلى شخصيات سياسية وجامعية وفكرية.

وضم المغرب الصحراء الغربية، وهي مستعمرة اسبانية سابقة، في عام 1975. وتطالب جبهة البوليساريو التي تدعمها خصوصا الجزائر، بتنظيم استفتاء لتقرير المصير برعاية الأمم المتحدة.

ويدعم المغرب حكما ذاتيا في الصحراء الغربية تحت سيادته رافضا فكرة الاستقلال.

XS
SM
MD
LG