Accessibility links

الشرطة السودانية تفرق مظاهرة طلابية محدودة في جامعة الخرطوم


آثار المواجهات بين المحتجين والشرطة

آثار المواجهات بين المحتجين والشرطة

أفادت مراسلة "راديو سوا" في الخرطوم بأن الشرطة تمكنت من تفريق تظاهرة طلابية محدود في جامعة الخرطوم قبل حوالي ساعة.


وقال اللواء السر أحمد عمر، المتحدث باسم شرطة الخرطوم في لقاء مع راديو سوا، إن الوضع مستقر وليس هناك مظاهرات اليوم، وأضاف:

"كانت مظاهرات محدودة وفي نطاق محدود وتمت السيطرة عليها والوضع الأمني الان في احسن حالاته."

كما أكد اللواء السر أحمد عمر أن الأوامر التي أصدرتها الشرطة السبت بإنهاء الاحتجاجات المناهضة للحكومة، لا تعني أن الشرطة ستلجأ إلى القوة، وقال:

"لم نستخدم اطلاقا اسلحة نارية حتى الان وتم احتواء المظاهرات المحدودة والمحافظة على المنشئات ولم يكن هناك استخدام للرصاص المطاط هناك تدابير وقائية وهناك وسائل كثيرة للشرطة تتصدى بها لأي تسلل ولكل وسيلة غير قانونية هناك وسيلة قانونية للحد منها."

تأكيد على أن المظاهرات ستستمر


لكن فارق أبو عيسى، رئيس قوى الإجماع الوطني المعارض، ينفي ذلك بالقول لراديو سوا:
" كان يقبض على الشابات والشبان ويحلق شعرهم بأمواس يحملها رجال الامن ولا يهمهم ان حدثت جروح في الرأس او الوجه او الإذنين وضربوا الأولاد ضربا شديدا والقوا القبض على المئات الان وامتدت المظاهرات الى الاقاليم."

ويشدد عيسى على أن المظاهرات ستستمر إلى أن تحقق أهدافها وعلى رأسها إسقاط النظام الذي أدخل البلاد في مشاكل إقتصادية واجتماعية عبر الحروب العديدة لا يزال يخوضها ضد شعبه، حسب تعبيره.

لكن اللواء السر أحمد عمر، المتحدث باسم شرطة الخرطوم، إستبعد أن تؤدي تلك التظاهرات إلى إسقاط النظام:
"هذه المظاهرات محدودة للغاية وليس لها اي تأثير على زعزعة الأمن في السودان بصفة عامة والخرطوم بصفة خاصة. والامن مستتب تماما والمواطن يمارس حياته بصورة عادية."
XS
SM
MD
LG