Accessibility links

52 مليون دولار مساعدات أميركية إضافية لليمن


اطلاق صاروخ من قاعدة للجيش اليمني في ابين

اطلاق صاروخ من قاعدة للجيش اليمني في ابين

أعلنت الولايات المتحدة الجمعة تقديم 52 مليون دولار إضافية لليمن للمساعدة في أعادة إعمار مدينة أبين الجنوبية التي شهدت مواجهات دامية بين القوات اليمنية واللجان الشعبية من جهة، ومسلحي تنظيم القاعدة من جهة أخرى.

وقال مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية راجيف شاه في مؤتمر صحافي عقده في العاصمة اليمنية صنعاء "نعتقد أيضا أن أشياء أخرى كثيرة تتحسن وهناك مستقبل أفضل في المرحلة القادمة، وهذا هو سبب سعادة الولايات المتحدة في إعلان مبلغ 52 مليون دولار إضافية من الاستثمارات والدعم".

وأوضح شاه أن المساعدات تستهدف مناطق أخرى من البلاد وأضاف "نحو 20 مليون دولار من هذا الالتزام الجديد الذي نعلنه اليوم سيذهب تحديدا لتوسيع عمليات الإغاثة الإنسانية لتصل إلى أكثر من 72 ألف مواطن في الشمال، وتصل التجمعات المتضررة في الجنوب، بحيث تجد منفذا إلى خدمات غذائية ومائية وصحية أفضل".

وأشار إلى أن المساعدات الأميركية لليمن بلغت أكثر من 170 مليون دولار "التزامات اليوم ترفع إجمالي الدعم للاقتصاد وجهود التنمية الاجتماعية وعمليات الإغاثة الإنسانية في اليمن إلى أكثر من 170 مليون دولار هذه السنة".

ونوّه المسؤول الأميركي خلال لقائه بالرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إلى أهمية إعطاء اليمن سلسلة من برامج المساعدات والالتزامات، لتمكينه من التغلب على التحديات الماثلة في مختلف المجالات في هذه المرحلة الحاسمة.

ونقل شاه إلى الرئيس عبد ربه منصور هادي تقدير الرئيس باراك اوباما ووزيرة الخارجية هيلاري كلنتون للإنجازات المهمة والاستثنائية التي حققها اليمن للخروج من الأزمة والظروف الصعبة الحالية.

وكانت شبكة ABC الأميركية قد نقلت عن شاه قوله في تصريحات صحافية له الخميس إن المساعدات الإضافية سيتم توجيهها مباشرة إلى المناطق المنكوبة نتيجة الحرب ضد القاعدة في محافظات لحج وعدن أبين، التي شهدت أكبر معدل من الاشتباكات وأعنفها.
XS
SM
MD
LG