Accessibility links

logo-print

قطاع مصرفي متهالك وقوانين مربكة تعرقل حركة الاستثمار في كربلاء


مدينة كربلاء

مدينة كربلاء

كربلاء-عباس المالكي

على الرغم من المساعي التي بذلتها الحكومة المحلية في كربلاء لجذب الاستثمارات إلى المحافظة، لا تزال فرص الاستثمار التي تعول عليها الحكومة كثيرا لتحسين مستوى الخدمات العامة دون مستوى الطموح.

واعتبر محافظ كربلاء آمال الدين الهر في حوار مع "راديو سوا" القطاع المصرفي في العراق عقبة رئيسية أمام تحريك عجلة الاستثمار في البلاد، وقال إن النظام المصرفي العراقي يستند إلى أنظمة قديمة.

أما هيئة الاستثمار في المحافظة، فقالت إن تأخر الإجراءات الخاصة بتخصيص الأراضي للمستثمرين هي المشكلة الرئيسة، حسب رئيس الهيئة بالوكالة طائف علي.

وفيما تنوعت أراء المسؤولين حول معوقات الاستثمار، اعتبر مستثمرون النظام الإداري برمته عقبة تعترض عملهم. وقال رئيس مجلس إدارة شركة الأملاك للمقاولات على أحمد الوكيل إن قوانين المتبعة تسبب إرباكا.

يشار إلى أن المسؤولين المحليين يعتبرون تشجيع الاستثمار أمرا حيويا لتطوير قطاع الخدمات، ويعتقدون أن الاعتماد على الأموال الحكومية لن يحل المشاكل التي تعاينها كربلاء في مجال الخدمات.
XS
SM
MD
LG