Accessibility links

logo-print

بان يأسف لعدم تحقيق تقدم بالمحادثات حول ملف إيران النووي


مفاعل أصفهان النووي

مفاعل أصفهان النووي

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن أسفه لعدم تحقيق تقدم في المحادثات بشأن الملف النووي الإيراني بين إيران وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة، داعيا إلى مضاعفة الجهود لتحاشي حصول أزمة.

وقال المتحدث باسم الأمين العام مارتن نيسركي إن بان يأمل أن تعزز الأطراف عزمها على التوصل سريعا إلى حل من خلال تفاوض قادر على بناء الثقة الدولية في سلمية برنامج إيران النووي.

وأمل بان أن "تعزز الأطراف عزمها على التوصل سريعا إلى حل من خلال التفاوض قادر على بناء الثقة الدولية في برنامج نووي إيراني سلمي حصرا".

وأوضح نيسركي أن بان دعا أيضا جميع الأطراف إلى مواصلة التزامها الدبلوماسي مع مزيد من التكثيف وأكبر قدر ممكن من المرونة.

العقوبات الجديدة


من ناحية أخرى، قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن الصين تتجه إلى تخفيض وارداتها النفطية من إيران، لتلتحق بذلك إلى كل من الهند واليابان وكوريا الجنوبية التي بذلت جهودا في هذا المسعى استثنيت بمقتضاها من عقوبات أميركية جديدة ومشددة.

جاء ذلك في جلسة استماع عقدتها كلينتون إلى جانب وزير الخارجية السابق جيمس بيكر في واشنطن الأربعاء.

هذا ومن المتوقع أن تدخل العقوبات الجديدة حيز التنفيذ ابتداء من 28 يونيو/حزيران بغية زيادة الضغط على طهران فيما يتعلق بملفها النووي الذي تشتبه الولايات المتحدة وقوى غربية أخرى بأنه ينطوي على أهداف عسكرية، في حين تصر إيران على أنه مكرس للأغراض السلمية.
XS
SM
MD
LG