Accessibility links

مجموعة العشرين تبحث في مدينة كان أزمة ديون الدول الأوروبية


يجتمع قادة دول مجموعة العشرين بمن فيهم الرئيس اوباما والرئيسان الصيني والفرنسي في مدينة كان الفرنسية الخميس والجمعة المقبلين، ومن المتوقع أن تهيمن أزمة الديون السيادية في بعض الدول الأوروبية إضافة إلى سعر صرف عملة اليوان الصينية على الاجتماعات.

وتبذل السلطات الأمنية الفرنسية جهودا مكثفة لتأمين المدينة ضد أية تهديدات محتملة. ويقول جان ايف سيفوانت مسؤول الأمن الخاص بقمة العشرين: "هناك احتمال وجود سيارة مفخخة، أو جهاز تفجير صغير في سلة قمامة، او زرع قنبلة في غرفة في فندق او ربما وجود قنبلة قذرة مصنعة باستخدام مواد مشعة او كيميائية لذلك وضعنا نظاماً شاملاً للكشف عن مثل هذه القنابل ومن ثم ابطالها".

اما كريستوف دارسي مسؤول الأمن المدني في المدينة فيقول: "لا حدود لخيال الانسان وعلينا وضع كل شيء في الحسبان، وتخيل اسوأ السيناريوهات المحتلمة، لمنع التهديدات والتفجيرات".

XS
SM
MD
LG