Accessibility links

logo-print

تأجيل إعلان النتائج الرسمية لانتخابات الرئاسة المصرية


فحص الطعون بدقة يؤخر تأجيل إعلان النتائج

فحص الطعون بدقة يؤخر تأجيل إعلان النتائج

نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن مصدر رسمي قوله إن لجنة الانتخابات الرئاسية في مصر قرّرت مساء اليوم الأربعاء تأجيل موعد إعلان نتائج الانتخابات المقرّر الخميس إلى موعد لم تحدده.

وعزا المصدر التأجيل إلى حاجة اللجنة إلى مزيد من الوقت للنظر في الطعون المقدمة في نتائج الانتخابات، بحسب الوكالة.

وقد أفاد مراسل "راديو سوا" في القاهرة محمد موسى بورود عدد كبير من الطعون في نتائج الانتخابات للجنة.

وقال مراسل "راديو سوا" في تقريره إن هناك نحو 400 طعن مقدمة من محمد مرسي واحمد شفيق، قدمها مندوبو المرشحين اليوم الأربعاء خلال خميس ساعات من المرافعات أمام اللجنة التي قررت في النهاية أو ارتأت حسب مصادرها، أن تطلب نماذج قواعد البيانات الخاصة بالناخبين لفحص كل طعن بدقة وإصدار قرار نهائي مشفوعا بالمبررات أو الحيثيات بالمصطلح القانوني. لذا لم تعلن اللجنة موعدا آخر أو جديد لإعلان النتائج.

وجاء رد الفعل الفوري من جماعة الإخوان المسلمين على لسان نائب المرشد محمود عزت الذي رأى أن قرار اللجنة يزيد من قلق المواطنين، ومما وصفه بالاحتقان الشعبي، كما أبدى دهشته من تأجيل إعلان النتيجة وهي شبه معلنة ومحسومة لصالح مرشح الإخوان، حسب وجهة نظره.

وكانت حركةُ قضاة من أجل مصر قد أعلنت عن فوز مرشح جماعة الإخوان المسلمين محمد مرسي بجولة الإعادة للانتخابات الرئاسة المصرية.

وقالت الحركة خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته الأربعاء إنها ستُعلن النتائج على الرأي العام موثقة بما انتهت إليه من المستندات الدالة على ذلك.

من جانبها، أعلنت حملة المرشح المستقل أحمد شفيق آخر رئيس للوزراء في عهد الرئيس السابق حسني مبارك، أن مرشحها هو الفائز.
XS
SM
MD
LG