Accessibility links

logo-print

المعارضة تدعو إلى مسيرة بصنعاء ومبعوث الأمم المتحدة يؤجل زيارته لليمن


دعت اللجنة التنظيمية للثورة السلمية في اليمن إلى مسيرة حاشدة بصنعاء صباح اليوم الثلاثاء تنطلق من ساحة التغيير وسط العاصمة ضمن ما أطلقت عليه مرحلة التصعيد الثوري.

وكانت العاصمة اليمنية قد شهدت أمس الاثنين مظاهرات طالبت بإطلاق سراح الصحافيين المعتقلين في البلاد. من ناحية أخرى، بحث ممثلون عن المجلس الوطني لقوى الثورة السلمية اليمنية وأحزاب اللقاء المشترك مع السفير الأميركي وسفراء الاتحاد الأوروبي بصنعاء المقترحات الجديدة التي قدمها الرئيس اليمني علي عبد الله صالح بشأن تنفيذ المبادرة الخليجية.

وتضاربت الأنباء حول ما تم مناقشته خلال الاجتماع، حيث قالت عدد من صحف المعارضة اليمنية أن السفراء أبلغوا المجلس الوطني قبول الحكومة والحزب الحاكم توقيع نائب الرئيس عبد ربه منصور هادي على المبادرة الخليجية.

هذا وقد تأجلت زيارة مبعوث الأمم المتحدة جمال بن عمر إلى اليمن عدة أيام لحين عودة نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من رحلته العلاجية في الولايات المتحدة.

وقد أعرب نائب وزير الإعلام اليمني عبده الجندي في حديث لـ"راديو سوا" عن تفاؤل الحكومة بأن تؤدي الزيارة المقبلة إلى انفراج الأزمة.

وأشار الجندي إلى أن الحكومة قدمت عدة تنازلات لإنجاح جهود بن عمر. على صعيد آخر، دمرت ثلاث مقاتلات وأصيبت طائرات حربية أخرى بأضرار بالغة في انفجار عبوات في قاعدة جوية محاذية لمطار صنعاء الدولي ليل الأحد، حسبما أفاد مصدران، ملاحي وعسكري الاثنين.

وقال المصدر العسكري إن عبوات زرعت في الطائرات التي كانت تعد للمشاركة في عمليات قتالية فجر الاثنين ما أسفر عن احتراقها في قاعدة الديلمي.

وأعلنت حالة الطوارئ في القاعدة وقامت القوات اليمنية بعمليات تمشيط فيها اليوم الاثنين. وكانت أربعة انفجارات قد دوت مساء الأحد في قاعدة الديلمي المحاذية للمطار والتي تستخدم مدرجاته.

وأغلق المطار لمدة ساعتين وعاد وفتح أمام الرحلات.

XS
SM
MD
LG