Accessibility links

logo-print

المالكي يناشد أوباما التدخل في عقود النفط بين كردستان وإكسون موبيل


المالكي رفقة أوباما خلال زيارته الأخيرة لواشنطن-أرشيف

المالكي رفقة أوباما خلال زيارته الأخيرة لواشنطن-أرشيف

بعث رئيس الوزراء نوري المالكي رسالة إلى الرئيس الأميركي باراك أوباما يناشده فيها التدخل في موضوع عقود استكشاف النفط التي أبرمتها حكومة إقليم كردستان مع شركة إكسون موبل النفطية العملاقة.

و قال البيت الأبيض إن أوباما لم يعطِ رده بعد على الرسالة المذكورة، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز للأنباء.

وأوضح علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء في اتصال مع "راديو سوا" أن الرسالة تهدف إلى منع الشركة الأميركية من تنفيذ تلك العقود، وأشار إلى أن ثمة مفاوضات تجري بين إكسون موبل وحكومة كردستان والحكومة المحلية في نينوى لتمرير صفقة جديدة.

وأضاف الموسوي أن رئيس الوزراء يرى أن تلك العقود قد تؤدي إلى اندلاع سلسلة حروب تهدد وحدة العراق، وعزا الأزمة السياسية الراهنة بين حكومة رئيس الوزراء ورئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني إلى الخلاف حول الثروة النفطية.

في المقابل، قال رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان فؤاد حسين في حوار مع "راديو سوا" إن حكومة أربيل ستواصل سياستها النفطية الحالية، وقال إن الأزمة بين بغداد وأربيل تتعدى حدود الخلاف حول الثروة النفطية.

وكانت حكومة إقليم كردستان قد وقعت عقودا مع إكسون موبل في شهر تشرين الأول أكتوبر الماضي لاستكشاف النفط في مواقع جديدة، بعضها يقع ضمن الحدود الإدارية لمحافظة نينوى، الأمر الذي أثار خلافا بين الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان.

XS
SM
MD
LG